Accessibility links

هولاند يبحث هاتفيا مع العاهل المغربي الخلاف الدبلوماسي بين البلدين


العاهل المغربي والرئيس الفرنسي، أرشيف

العاهل المغربي والرئيس الفرنسي، أرشيف

أعلن الديوان الملكي المغربي أن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند أجرى الاثنين اتصالا هاتفيا بالعاهل المغربي محمد السادس على خلفية الخلاف الدبلوماسي بين باريس والرباط.

وقال الديوان الملكي في بيان نشرته وكالة الانباء المغربية إنه "على ضوء التوضيحات التي تم تقديمها في هذا الشأن، اتفق زعيما البلدين على مواصلة الاتصالات خلال الأيام المقبلة على مستوى الحكومتين، والعمل وفق روح العلاقات المتسمة بطابع التميز التي تجمع البلدين".

ويقوم العاهل المغربي حاليا بجولة في إفريقيا الناطقة بالفرنسية (مالي وكوت ديفوار وغينيا كوناكري والغابون) وجاء هذا الاتصال الهاتفي في وقت تشهد فيه العلاقات الجيدة عادة بين باريس والرباط مرحلة حساسة بعد تقديم شكوى في باريس ضد مدير قسم مكافحة التجسس المغربي عبد اللطيف حموشي.

ولم تخف الرباط غضبها على السلطات الفرنسية منذ الخميس الماضي مع إعلان قيام منظمة فرنسية غير حكومية بتقديم شكويين ضد رئيس جهاز مكافحة التجسس المغربي عبد اللطيف حموشي بتهمة "التواطؤ في التعذيب".

وما زاد من غضب السلطات المغربية إرسال سبعة عناصر من الشرطة الفرنسية إلى منزل السفير المغربي في باريس الخميس الماضي لإبلاغ حموشي باستدعاء له من قبل قاضي تحقيق فرنسي بشأن هاتين الشكويين.

وتأخذ السلطات المغربية على باريس تجاهلها للأعراف الدبلوماسية المرعية الإجراء في حالات من هذا النوع.

وحاولت وزارة الخارجية الفرنسية السبت تهدئة الخواطر عندما تكلمت عن "حادث مؤسف" واعدة بـ"إلقاء الضوء كاملا" عليه.

إلا أن المغرب اعتبر أن هذه الخطوة غير كافية وقرر من طرف واحد "إرجاء" زيارة نيكولا هولوه "الموفد الخاص للرئيس الفرنسي لشؤون الكوكب" والتي كانت مقررة الاثنين والثلاثاء.

تجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين المغرب وفرنسا عادة جيدة إذ تعتبر فرنسا الشريك التجاري الأول للمغرب، وفي عام 2012 وصل التبادل التجاري بين البلدين إلى ثمانية مليارات يورو.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG