Accessibility links

logo-print

مقترح في الكنيست لفرض السيادة الإسرائيلية على المسجد الأقصى


المسجد الأقصى ومسجد قبة الصخرة

المسجد الأقصى ومسجد قبة الصخرة

يدرس الكنيست الإسرائيلي منتصف الأسبوع الجاري اقتراحا تقدم به نائب رئيس المجلس موشيه فيغلين من حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، لوضع المسجد الأقصى تحت السيادة الإسرائيلية.

وجاء المقترح ضمن عريضة تقدم بها مجموعة من الحاخامات ورؤساء المعاهد اليهودية في إسرائيل إلى الكنيست، لفرض السيادة على المسجد الأقصى في مدينة القدس.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن هؤلاء شددوا في عريضتهم على ضرورة سيطرة إسرائيل على إدارة جبل الهيكل، في إشارة إلى موقع المسجد الأقصى.

وفي هذا الإطار، قال الشيخ إبراهيم صرصور، العضو العربي في الكنيست لـ"راديو سوا"، إن نسبة التهديد الإسرائيلي على المسجد الأقصى وصلت إلى درجة وصفها بأنها خطيرة للغاية:


واستبعد الحاخام ديفيد روزن عضو مجلس إدارة مركز حوار الأديان في فيينا، أن يحقق المقدمون للعريضة منالهم بفرض الحكومة الإسرائيلية سيطرتها على الحرم القدسي.

وقال لـ"راديو سوا"، إن هناك تعاونا أمنيا إسرائيليا مع الوقف، مضيفا أن "موقف الدولة الإسرائيلية هو عدم السماح لليهود بممارسة أي طقس من طقوس العبادة داخل الأقصى وذلك تقديرا للحساسية الإسلامية".


المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG