Accessibility links

logo-print

أنجيلينا جولي سرا في لبنان.. والهدف زيارة اللاجئين السوريين


أنجيلينا جولي في زيارة سابقة إلى مخيمات اللاجئين السوريين

أنجيلينا جولي في زيارة سابقة إلى مخيمات اللاجئين السوريين

قامت الممثلة الأميركية وسفيرة النوايا الحسنة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أنجلينا جولي الأحد بزيارة عدد من مخيمات اللاجئين السوريين شرق لبنان.

وبقيت الزيارة التي لم يُعلن عنها من قبل، بعيدة عن وسائل الإعلام، إلا أن الصحافية في جريدة النهار اللبنانية دانييل خياط تمكنت من متابعة هذه الزيارة، وقالت لـ"راديو سوا" إنها علمت بوجود جولي في أحد فنادق مدينة زحلة البقاعية عن طريق الصدفة.

وقالت خياط إنها قصدت المخيم الذي زارته جولي وتحدثت مع العائلة التي التقت بها الممثلة العالمية.


وكانت صحيفة النهار قد أشارت على موقعها الإلكتروني إلى أن جولي باتت ليلتها في فندق "كريستال - قادري الكبير" بمدينة زحلة على ضفة نهر البردوني، وسط تدابير أمنية حول محيط الفندق وقطع للطريق المؤدية إليه.

وتوجهت جولي في جولة على مخيمات اللاجئين السوريين، استهلتها بزيارة لمخيم في الفيضة في سهل البقاع والذي يضم بحسب الأمم المتحدة 300 ألف لاجئ، والذي أدخلت إليه تحسينات أخيرا، وزاره قبلها منسق الشؤون الإنسانية وأنشطة الأمم المتحدة في لبنان روس ماونتن.

ورافقت جولي كاميرا واحدة، وجرت الزيارة بعيدا عن عدسات باقي وسائل الاعلام، التي أبعدت عن المكان وأمرها رجال الأمن اللبنانيين بالمغادرة بطلب من مرافقي جولي، التي أخفت وجهها بوشاح صوفي غطت به رأسها، بينما كانت تتحدث لطفلة صغيرة قبل أن تخلعه.

زيارة جولي التي من المتوقع أن تستمر حتى يوم غد الاثنين لاقت العديد من ردود الفعل على موقع تويتر، هذه بعض التغريدات:

وتقدر الأمم المتحدة عدد المهجرين السوريين بنحو 3.5 مليون شخص، سعى منهم 2.5 مليون إلى اللجوء إلى البلدان المجاورة. ويستضيف لبنان نحو مليون لاجئ سوري بحسب المفوضية العليا للاجئين.

هذا فيديو لزيارة سابقة لجولي إلى اللاجئين السوريين في لبنان:

XS
SM
MD
LG