Accessibility links

بعد 13 عاما.. أخطر تاجر مخدرات بأميركا الشمالية في قبضة السلطات


تاجر المخدرات جواكين غوزمان بعيد اعتقاله

تاجر المخدرات جواكين غوزمان بعيد اعتقاله

ألقت قوة أميركية-مكسيكية القبض على جواكين "شابو" غوزمان، أحد أخطر زعماء مافيا المخدرات في القارة الأميركية والملاحق منذ عام 2001.
فبعد مطاردة استمرت لأشهر، وبالتنسيق مع وكالات الاستخبارات الأميركية، اعتقلت السلطات غوزمان الذي يوصف بكونه مهرب المخدرات "الأقوى في العالم" في منتجع مازاتلان شمال غرب المكسيك، مساء السبت.
وعرضت السلطات "شابو" على الصحافيين في قاعدة للبحرية في مطار مكسيكو، حيث نقل على متن مروحية للشرطة.


وقال مدعي عام المكسيك خيسوس موريو كرم، إن عملية اعتقال غوزمان تمت من دون إطلاق رصاصة واحدة.
وأدت عملية اعتقال غوزمان (56 عاما) إلى احتجاز 13 شخصا آخرين، ومصادرة عشرات الأسلحة النارية وقاذفتي قنابل وقاذفة صواريخ و43 آلية بينها 19 مصفحة و16 منزلا وأربعة مزارع.
من أغنياء المكسيك
وكانت مجلة "فوربس" قد وضعت اسم غوزمان المعروف أيضا بـ"القصير"، ضمن قائمتها لأكثر الأشخاص نفوذا حول العالم، بعد أن نجح على مدى سنوات في إدارة عصابة "سينالوا" لتهريب المخدرات، ليستحوذ بمفرده على 25 في المئة من المخدرات التي تهرب إلى الولايات المتحدة.
وتشير تقارير صحفية أخرى إلى أن "القصير"، يعتبر عاشر أغنى شخصية في المكسيك بثروة تقدر بنحو مليار دولار أميركي، إذ يصل دخل عصابته سنويا من تهريب المخدرات، إلى ثلاثة مليارات دولار.
يذكر أنه تم إلقاء القبض على غوزمان، في غواتيمالا عام 1993، قبل أن يتم ترحيله للمكسيك ويصدر بحقه حكم بالسجن لمدة 20 عاما، لكنه تمكن من الهرب عام 2001.
وكانت السلطات الأميركية قد رصدت مكافأة قدارها خمسة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تساهم في إلقاء القبض عليه.
المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG