Accessibility links

انهيار مفاوضات استسلام قوات القذافي في بني وليد والناتو ينفي استهداف الزعيم الفار


تأهبت قوات المجلس الوطني الانتقالي الليبي لشن هجوم على بلدة بني وليد الصحراوية بعد فشل المفاوضين في اقناع الموالين لمعمر القذافي بتسليم احد اخر معاقلهم المتبقية، وقال خارج البلدة مفاوض عن قوات المجلس الوطني الحاكم ان المحادثات انتهت.

وبلدة بني وليد هي واحدة من بضع مناطق فقط في ليبيا لا تزال خاضعة لسيطرة الموالين للقذافي بعد انتفاضة تفجرت قبل ستة أشهر ونجحت في خلع الزعيم الليبي من سدة الحكم في طرابلس الشهر الماضي.

وقال عبد الله كنشيل عند نقطة تفتيش على بعد نحو 60 كيلومترا من البلدة انه بصفته كبيرا للمفاوضين ليس لديه ما يقدمه في الوقت الراهن.

واضاف كنشيل ان شيوخ القبائل قالوا انهم لا يريدون المحادثات ويهددون أي شخص يتحرك. وتابع انهم ينشرون قناصة فوق المباني العالية وفي بساتين الزيتون وان لديهم قوة نيران كبيرة. واضاف ان مفاوضي المجلس الوطني قدموا تنازلات كثيرة في اللحظة الاخيرة.

وقال ان الامر متروك للمجلس الوطني ليقرر الخطوة القادمة وحث انصار القذافي على ان يتركوا البلدة.

وكان شيوخ قبائل من بلدة بني وليد قد وصلوا الى نقطة التفتيش لاجراء المحادثات بعد ان قال المتحدث باسم المجلس عدة مرات خلال اليوم السابق ان المحادثات انتهت وانهم على وشك الهجوم على البلدة.

الاطلسي يعلن انه لا يستهدف القذافي

من ناحية أخرى، أعلن حلف شمال الأطلسي أن عملياته لا تستهدف القذافي أو أي شخصية ليبية أخرى، وانها لن تكون عاملاً أساسياً يحدد إستمرار العمليات في ليبيا أو وقفها.

وأكد اندرس فوغ راسموسن الأمين العام للحلف أن عمليات القوات والتي تهدف أساسا إلى حماية المدنيين، تكاد توشك على الإنتهاء بنجاح، إلا أنه لم يفصح عن موعدٍ محدد لوقف تلك العمليات، مشيراً إلى أن القرار سيكون بيد الحلف وسيعتمد على تقديرات القادة العسكريين.

الساعدي القذافي يتهم سيف الاسلام

ونسبت قناة CNN الاميركية الى نجل الزعيم الليبي الساعدي القذافي قوله إن شقيقه سيف الاسلام هو المسؤول عن انهيار المفاوضات بين انصار والده وحكام البلاد الجدد.

وقال الساعدي لقناة التلفزيون الأميركية في محادثة هاتفية إن الخطاب العدائي الذي القاه سيف الاسلام قبل بضعة ايام هو الذي ادى الى انهيار المفاوضات ومهد الطريق لاستئناف القتال.

واضاف الساعدي انه لم ير والده او سيف الاسلام منذ شهرين، مصرا على انه محايد، ولكنه مستعد للتوسط من اجل التوصل الى وقف لاطلاق النار.

وهناك تكهنات من مسؤولين بالمجلس الوطني الانتقالي بأن اعضاء من عائلة القذافي بل وحتى الزعيم الليبي السابق نفسه ربما يكونون مختبئين في البلدة. ولم يتسن الحصول على تعليق من الجانب الاخر.

أفاد مصدر من قبائل الطوارق أن نحو 10 من المقربين من القذافي، بينهم منصور ضو قائد الكتائب الامنية، دخلوا الى أغاديس شمال النيجر في موكب قدم من ليبيا. ولم تُعرف هوية باقي الاشخاص، لكن الموكب وصل برفقة احد قادة المتمردين الطوارق، وبلغوا نيامي عاصمة البلاد.

الانتقال الى الديمقراطية

وقد أعلنت الأمم المتحدة إستعدادها لمساعدة المجلس الإنتقالي في ليبيا على إجراء الإنتخابات، إلا أنها أقرت بوجود الكثير من العراقيل أثناء عملية الإنتقال إلى الديمقراطية.

وقال ايان مارتن مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا بعد المباحثات التي مازال يجريها مع أعضاء المجلس في طرابلس:

" ثمة تحديات قائمة حاليا، فكيف يتوقع أحد ألا تكون هناك تحديات كبرى في بلد لا ذكر للإنتخابات فيه . وستكون أولى المهام إتخاذ القرار بشأن تشكيل لجنة للإنتخابات ينبغي إحترامها على أن تحظى بنوع من الإستقلال والنزاهة فضلا عن تمتعها بقدرات فنية لتسجيل الناخبين. وقد بحثنا ذلك ونحن على إستعداد لبدء العملية عندما يطلب المجلس الإنتقالي."

XS
SM
MD
LG