Accessibility links

حكايات إبراهيم السعافين.. حوار شعري متناغم


من غلاف الكتاب

من غلاف الكتاب

تتميز قصائد مجموعة "حوار الحكايات" للشاعر الأردني إبراهيم السعافين بالنفس الطويل والتناغم البارز والقدرة على تحويل موضوعات مختلفة إلى مادة شعرية.

إلا أن معظم قصائده أو كثيرا منها يمكن أن يقال عنها إنها وصفية تركز على الخارج وقليل مما ورد بها نتاج وجداني يغوص في النفس. إنه يحمل النفس إلى العالم الخارجي ويصفه بقدر كبير من الصور المجازية والموسيقى والإيحاء.

وشملت المجموعة 20 قصيدة وجاءت في 142 صفحة متوسطة القطع وصدرت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت.

والسعافين أستاذ النقد الحديث في الجامعة الأردنية، وله عدد من الكتب بين مسرح وشعر ورواية ودراسات نقدية. وقد فاز بجائزة الملك فيصل العالمية عام 2011 وقبلها بجائزة الدولة التقديرية في الآداب في الأردن.

استهل السعافين مجموعته بقصيدة طويلة في 10 صفحات امتزجت فيها الأزمنة العراقية الخوالي بآلام الحاضر.

ويذهب الشاعر في رحلات تاريخية بعيدة ثم يعود إلى الحاضر في ربط شبه خفي بين الأزمنة لكن قصيدته لا تغرق تحت ثقل المادة التي يعرضها فهو يحولها إلى مادة شعرية متناغمة بعض منها قصائد تتسم بالطول.

وتبدأ القصيدة على شكل بسمة قصصية وسمات ملحمية أحيانا "..ماذا جرى خلف تلك المحيطات/ عبر الجبال؟!/ وماذا جرى في رؤوس المقيمين في حجرات البوارج/ في ردهات الفنادق/ في قلوب الذين مضوا للنهايات/ وسط الكهوف/ كأن الزمان بلا شارة للزمان/ ولا للمكان.

وينتقل إلى القول في مكان آخر من القصيدة "تقولون: كان الخريف يمزق أحلامنا/ في الضفاف البعيدة/ كان الشتاء يفر بعيدا/ لئلا يصادف ظمأى النخيل/ وكان الذباب يمرغ أحلامنا/ في النفايات/ كان فراق الأحبة لأزمة من زمان الأحبة/ في كل جيل."

وفي احد اقسام قصيدة عنوانها "المستوحد" يقول "سنرحل/ لكن إلى أين؟/ نرحل في الوهم/ لكن إلى الوهم/ كل المدارات تغلق إلا مدار العصافير/ تعرف أعشاشها/ تطير تطير على وقع أحلامها/ تغادر كل الفضاءات نحو الفضاء العتيق.

وفي عنوان مستعار من شكسبير هو "حلم ليلة صيف"، يقول الشاعر "أرى في الغمام جدائل شاردة/ والخيول على افق الريح جذلى/ ترقص. تصهل. لا تنحني للعواصف/ خصلاتها تتبعثر عند لقاء المجرات/ في رحلة العشق لا تتخلف إلا إذا/ عانقتها النوارس تلمع من زبد البحر/ جذلى من الوله المستكن/ وللصدر فاتحتان:/ هنا مرمر وهنا وردة من رخام."

المصدر: رويترز
XS
SM
MD
LG