Accessibility links

بسبب نيمار.. برشلونة في مرمى المحكمة الوطنية بتهمة التهرب الضريبي


نيمار أثناء تقديمه لجمهور برشلونة-أرشيف

نيمار أثناء تقديمه لجمهور برشلونة-أرشيف


وجه قاضي المحكمة الوطنية في مدريد تهمة ارتكاب "جريمة ضد الخزينة العامة" إلى نادي برشلونة، بطل الدوري الإسباني، وذلك في ما يتعلق بصفقة تعاقده مع النجم البرازيلي نيمار من سانتوس، بحسب ما أعلن مصدر قضائي الخميس.

وقال المصدر "وجه القاضي بابلو روس لبرشلونة تهمة ارتكاب جرم ضد الخزينة العامة في ما يتعلق بانتقال اللاعب البرازيلي"، مشيرا إلى أن القاضي طالب باتخاذ سلسلة من الإجراءات الأخرى من أجل توضيح الوضع المالي للنادي الكاتالوني.

وطالب القاضي سلطات الضرائب بتسليمه كشوفات عائدات الضرائب الخاصة ببرشلونة من 2011 إلى 2013، وذلك بهدف معرفة إذا كان نيمار الذي انضم للنادي الكاتالوني في أيار/مايو 2013، يحتسب كدافع ضرائب في إسبانيا وفي موطنه البرازيل خلال ذلك العام.

كما طالب القاضي سلطات الضرائب بتقديم معلومات حول الضرائب المفروضة على العقود المرتبطة بتوقيع نيمار وحول حجم الأموال التي يمكن اعتبارها "احتيالا".

وأمر القاضي والد نيمار بتسليم العقود والوثائق العائدة إلى عدة شركات مرتطبة بالتوقيع مع نجله.

ورأى القاضي أن هناك "اثباتات كافية للتحقيق بإمكانية وجود جريمة ارتكبها نادي برشلونة لكرة القدم بحق الخزينة العامة".

وكان الادعاء العام التابع للمحكمة الوطنية طالب القضاء الأربعاء بتوجيه تهمة ارتكاب جريمة ضرائبية إلى فريق البلوغرانا على خليفة هذه الصفقة.

واعتبر الادعاء العام أن برشلونة مدين لسلطة الضرائب بمبلغ 1.9 ملايين يورو في الاتفاقين اللذين عقدهما من أجل ضم نيمار من سانتوس، الأول في 2011 والثاني في 2013 حين تعاقد مع اللاعب وجاء به إلى "كامب نو".

ودفع برشلونة مبلغ 10 ملايين يورو إلى شركة "ان اند ان" التي يملكها والد نيمار في اتفاق أولي يقضي بانتقال الأخير إلى النادي الكاتالوني في 2014، لكن بطل إسبانيا قرر أن يستعجل عملية التعاقد مع اللاعب وتقديمها لكي يتمكن من ضمه في أيار/مايو الماضي بعد سلسلة من العقود المعقدة.


المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG