Accessibility links

logo-print

السفير البريطاني في بغداد يدعو إلى مكافحة الفساد


دعا السفير البريطاني لدى العراق مايكل ارون العراقيين من سياسيين ورجال أعمال وعمال إلى مواجهة آفة الفساد التي تمتص الروح من اقتصاد العراق.

وقال السفير البريطاني في مدونته الإلكترونية إن اقتصادا قويا قادرا على تلبية احتياجات الجميع هو الأساس للديمقراطية، وأشار إلى أنه من غير المجدي الدخول في نقاش سياسي عندما لا يكون لديك ما يكفي لتوفير الطعام.

وأشار ارون إلى أن تنظيم الاقتصاد بشكل أكثر فاعلية أمر أساسي عن طريق إقرار التشريعات كقانون النفط والغاز وتعديل قانون الاستثمار.

وذكرت السفارة البريطانية في بيان لها اليوم أن السفير تطرق إلى الوضع الأمني بالقول إن الأحداث التي جرت في الأسبوعين الأخيرين من رمضان تذكرنا بشكل محزن بأن الإرهابيين يبقون على استعداد لاستخدام أكثر الأساليب وحشية لإشعال الكراهية بين العراقيين.

إلا أن السفير استدرك بالقول إن متطرفي القاعدة لا يشكلون وحدهم كل التهديد الذي يتعرض له العراق، وقال إن الميليشيات المرتبطة بإيران تحاول هي الأخرى تخريب العملية السياسية عن طريق إطلاق الصواريخ على قلب الحي الحكومي في بغداد.

XS
SM
MD
LG