Accessibility links

العراق.. اتفاق لإنهاء القتال في الفلوجة ومحيطها


رجال العشائر المسلحين والشرطة العراقية في الرمادي- أرشيف

رجال العشائر المسلحين والشرطة العراقية في الرمادي- أرشيف

توصل وفد من شيوخ عشائر الفلوجة ورجال الدين وفصائل مسلحة في المدينة، إلى اتفاق مع الحكومة المحلية في الأنبار لتسوية الوضع الأمني المتدهور منذ نحو 50 يوما.
وقال نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فالح العيساوي، أن أبرز ما تم التوصل إليه هو الوقف الفوري للقصف على الفلوجة وعودة الإدارة المحلية والشرطة وإنهاء المظاهر المسلحة وتعويض المتضررين، بالإضافة إلى أن "القوة الأمنية التي ستدخل المدينة هي من أبناء الفلوجة".
وكشف العيساوي في حوار مع "راديو سوا"، عن الشروع في تشكيل قوات محلية من أبناء مدن الفلوجة والكرمة والعامرية والمناطق التابعة لها، وتدريب هذه الأفواج تمهيدا لتكليفها بمهمة حماية هذه المناطق.
وتأتي هذه التطورات عقب إعلان وزارة الدفاع الثلاثاء، إحكام سيطرتها على مناطق من الرمادي، بعد معارك خاضتها بالتعاون مع قوات الشرطة المحلية ومقاتلين من أبناء العشائر ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش".
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد أحمد جواد:
المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG