Accessibility links

مشرد فاز باليانصيب: طلبت من الرب بعض المال وليس هذه الكمية الكبيرة


مشرد يتحول إلى مليونير بورقة يانصيب

مشرد يتحول إلى مليونير بورقة يانصيب

انتقل مجري من وضع المشرد إلى وضع المليونير بفضل فوزه في سحب اللوتو الذي سمح له بالحصول على أكثر من 600 مليون فورينت (مليوني يورو).

وقال لازلو أندراشيك "طلبت من الرب بعض المال وليس هذه الكمية الكبيرة!"، وأضاف الرجل البالغ 55 عاما "جل ما أردته حياة طبيعية لا أكثر".

ويحكي أنه استثمر آخر قروش كان يملكها لشراء بطاقة يانصيب في محطة غيور (110 كيلومترات غرب بودابست) عشية السحب في أيلول/سبتمبر 2013.

وعندما رأى في اليوم التالي أن الارقام التي اختارها كانت صحيحة خانته رجلاه وانهار تحت وقع المفاجأة.

وقد تغيرت حياته نحو الأفضل منذ ذلك الحين إذ أنه اشترى منزلا له ولزوجته وآخر لأبنائه الثلاثة، وساعد أيضا أشقاءه واشترى سيارة متواضعة وذهب لتسلمهما وهو يركب دراجة هوائية.

ومن الأشياء الفاخرة التي يذكر أنه اشتراها جهاز تلفزيون بشاشة مسطحة لكي يتابع مباريات كرة القدم، وقال "لدي مشروعان بعد أنوي تحقيقهما: زيارة أخي في كندا وإنشاء مؤسسة تعنى بمدمني الكحول".

وأكد أندراشيك وهو مدمن سابق أنه لم يتناول أي كحول منذ خمس سنوات.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG