Accessibility links

logo-print

اعتقال قيادي للقاعدة في باكستان وكروكر يحذر من التراخي في مواجهة طالبان


حذر السفير الأميركي لدى افغانستان ريان كروكر من التراخي في مواجهة حركة طالبان التي وصفها بأنها "عدو لا يرحم"، وذلك في وقت أعلنت فيه باكستان عن اعتقال قيادي كبير في تنظيم القاعدة.

وقال كروكر إنه على الولايات المتحدة أن تواصل حربها ضد حركة طالبان أو ستكون عرضة لهجمات مشابهة لتلك التي وقعت في 11 سبتمبر/أيلول عام 2001.

وأكد كروكر في مقابلة مع وكالة رويترز بمناسبة الذكرى العاشرة لاعتداءات سبتمبر/ايلول أن طالبان، التي لم تقطع علاقاتها مع تنظيم القاعدة، "عدو لا يرحم".

وقال السفير الأميركي لدى كابل إن الولايات المتحدة ستضطر إلى إنفاق المزيد من المليارات في السنوات المقبلة لدعم الحكومة الأفغانية وقواها الأمنية بالتوازي مع إعداد القوات الأميركية لإعادتها إلى ديارها.

وعن مستلزمات تحقيق النصر النهائي في أفغانستان قال كروكر إن "ما يتعين القيام به هو إظهار الصبر الاستراتيجي، الذي يعد ضروريا لكسب حرب طويلة الأمد".

وقال كروكر إن "التصدي لحركة طالبان في قتالها من أجل العودة إلى السلطة أمر حاسم بالنسبة لأمن الولايات المتحدة".

وأضاف أنه "مع عودة طالبان إلى الحكم في أفغانستان سيأتي تنظيم القاعدة، وسيكون الوضع نفسه الذي كان قبل 11 سبتمبر/أيلول"، مؤكدا أن العودة لذلك تمثل "نتيجة غير مقبولة تماما، وتشكل خطرا على أمننا القومي، وأعتقد أن أي شخص عاقل لن يأخذ هذا الأمر بتلقائية."

اعتقال قيادي في القاعدة

في هذه الأثناء، أعلن الجيش الباكستاني أن قواته تمكنت من اعتقال يونس الموريتاني، أحد أبرز أعضاء تنظيم القاعدة واثنين من أقرانه عند نقطة على الحدود مع أفغانستان.

ومن ناحيته أشاد البيت الأبيض بهذه الخطوة مشيرا إلى أن ذلك يؤكد "متانة العلاقات والتعاون بين واشنطن وإسلام آباد في مجال مكافحة الإرهاب".

وأشار المتحدث بإسم البيت الأبيض جوش إرنست في بيان أصدره إلى أن هذا "دليل على الشراكة المستديمة التي أزالت خطر الكثير من الإرهابيين في السنوات الماضية".

من جانبه قال مستشار شؤون الأمن القومي خوان زارات في شبكة تلفزيون CBS إن هذه "ضربة قاصمة للتنظيم الإرهابي، وتشجع على عودة الدفء إلى العلاقات بين الولايات المتحدة وباكستان ومواصلة التعاون في مجال مكافحة الإرهاب، فضلا عن أنه تأكيد على أن إسلام أباد ستواصل تعقب كبار قادة القاعدة في أراضيها".
XS
SM
MD
LG