Accessibility links

logo-print

أزمة السلطة الفلسطينية المالية تحول دون صرف كامل رواتب العاملين


قالت السلطة الفلسطينية الثلاثاء إنها تتوقع أن تتمكن من صرف نصف راتب شهر أغسطس/آب الماضي لـ 150 ألف موظف مدني وعسكري يعملون لديها بسبب الأزمة المالية التي تمر فيها.

وذكر مسؤول فلسطيني رفيع طلب عدم ذكر اسمه أن الدول العربية تفرض ما يشبه الحصار المالي على السلطة الفلسطينية بطريقة لم يسبق لها مثيل منذ إنشاء السلطة الفلسطينية إلى اليوم، مشيرا إلى أن السلطة الفلسطينية تجهل سبب هذا الحصار.

وتابع أن هذا الحصار يمكن أن يتسبب في إحباط التحرك الشعبي لمساندة قرار القيادة الفلسطينية بالتوجه إلى الأمم المتحدة للمطالبة بعضوية كاملة للدولة الفلسطينية بسبب انشغال المواطنين بالوضع المالي.
XS
SM
MD
LG