Accessibility links

إجراءات أمنية مشددة في محيط أكاديمية الشرطة في جلسة محاكمة مبارك اليوم


وضعت الأجهزة الأمنية خطة تأمين أكاديمية الشرطة اليوم في الجلسة الرابعة لمحاكمة الرئيس السابق حسنى مبارك ونجليه علاء وجمال وحبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق وستة من مساعديه، فى قضايا قتل المتظاهرين وتصدير الغاز والتربح.

جاء ذلك بعد تسريب العديد من الهواتف المحمولة الجلسة الماضية، مما تسبب في حرج شديد لأجهزة الأمن.

وأصدر اللواء محسن مراد مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة تعليماته بزيادة خدمات التأمين والحيلولة دون وقوع إشتباكات بين المؤيدين والمعارضين للرئيس السابق مثلما شهدت الجلسات السابقة، كما شدد على رجال أمن الأكاديمية، بضرورة تأمينها من جميع الاتجاهاتها مع عدم الإحتكاك بأحد منهم وضبط النفس لأقصى درجة.

ومن المقرر أن تستمع المحكمة إلى شاهدين من شهود الإثبات بعد سماعها في الجلسة السابقة الاثنين الماضي إلى أربعة من شهود الإثبات.

ونقلت صحف مصرية عن مصدر في المركز الطبي العالمي حيث يرقد الرئيس المصري السابق قوله إن حالة مبارك الصحية لا تزال مستقرة إلا أن حالته النفسية تأثرت بسبب أحداث الجلسة السابقة.

خمسة محامين كويتيين

في سياق متصل، قال يسرى عبد الرازق رئيس هيئة المحامين المتطوعين للدفاع عن الرئيس السابق حسنى مبارك، إن المستشار أحمد رفعت رئيسَ المحكمة التي تنظر قضية "مبارك" سمح لخمسة محاميين كويتيين بحضور جلسة محاكمة اليوم.

وأضاف عبد الرازق أن المستشار حسين عبد الحميد القائمَ بأعمال نقيب المحامين، وافق علي التعامل بالمثل مع دولة الكويت الشقيقة وعلى أن يتم التعامل مع الكويتين من خلال مكتبه.

وأوضح أن مكتب المستشار أحمد رفعت قام بالاتصال بأمن الاكاديمية لإبلاغهم بتوفير الحماية اللازمة لهم داخل قاعه المحكمة، حتى لا تحدث إحتكاكات بينهم وبين المدعين بالحق المدنى.

وكانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار احمد رفعت قد أجلت الاثنين الماضي القضية لجلسة الأربعاء لاستكمال سماع أقوال شهود الإثبات في القضية.

جلسة الاثنين استغرقت 11 ساعة

واستمعت المحكمة خلال جلسة الاثنين على مدى 11 ساعة تقريبا إلى أربعة شهود إثبات لم يؤكد أي منهم تورط الرئيس السابق حسني مبارك أو وزير داخليته حبيب العادلي في إصدار أوامر بإطلاق النار على المتظاهرين.
واستمعت المحكمة كذلك في جلستها الثالثة في ما وصفتها أجهزة الإعلام المصرية بمحاكمة القرن للطلبات التكميلية لهيئة الدفاع عن المتهمين وطلبات المحامين المدعين بالحقوق المدنية بالإضافة إلى مناقشة شهود الإثبات الأربعة وهم ضباط كبار تواجدوا في غرفة عمليات الشرطة خلال التصدي للتظاهرات السلمية.
وكانت الجلسة الثالثة لمحاكمة مبارك الذي يواجه اتهامات بالفساد المالي وقتل أكثر من 850 متظاهرا قد رفعت لخمس مرات إما بسبب اشتباكات بين محامي الدفاع عن مبارك ومحامي أسر القتلى أو للاستراحة والمداولة.

وكان القضاء المصري أمر بإخلاء سبيل المتهمين الاثنين والعشرين الذين اعتقلوا في المناوشات التي وقعت الاثنين الماضي أمام أكاديمية الشرطة خلال جلسة الاثنين بكفالة مالية على أن تنظر في قضيتهم أمام محكمة جنح القاهرة الجديدة.

XS
SM
MD
LG