Accessibility links

logo-print

حرائق الغابات تدمر أكثر من ألف منزل في تكساس


قال حاكم تكساس ريك بيري إن حرائق الغابات التي تجتاح الولاية الأميركية دمرت أكثر من ألف منزل.

وأضاف بيري في مقابلة مع تلفزيون CBS أنه يأمل أن يساعد انخفاض درجات الحرارة وتباطوء الرياح خلال الأسبوع الجاري رجال الإطفاء على إحراز تقدم في احتواء أكثر من 50 حريقا في أنحاء الولاية التي تعد ثاني أكبر الولايات الأميركية من حيث عدد السكان والمساحة.

وقال بيري من اوستن عاصمة الولاية إن "هذه الحرائق دمرت أكثر من ألف منزل في ولاية تكساس" مؤكدا أن الوضع لا يزال "حرجا ومائعا جدا."

والتهمت حرائق الغابات أكثر من 3.6 مليون فدان في تكساس منذ نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وقد ساعد عليها جفاف مستمر تسبب في أضرار قيمتها أكثر من خمسة مليارات دولار في قطاع الزراعة في الولاية ولم تظهر أي علامة على انتهائه في أي وقت قريب.

وتعاملت هيئة الغابات في تكساس الأحد الماضي مع 63 حريقا جديدا اشتعلت في أكثر من 32 ألف فدان من بينها 22 حريقا كبيرا أسفرت عن مقتل شخصين على الأقل.

وقال مسؤولون إن أسوأ الحرائق كان حريق في مجمع باستروب كاونتي شرقي اوستن وامتد لمسافة 26 كيلومترا.

وقطع بيري وهو أبرز المتنافسين للفوز بترشيح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأميركية حملته الانتخابية للعودة إلى تكساس قادما من ساوث كارولاينا يوم الاثنين الماضي.

وقال لتلفزيون CBS إنه يركز في الوقت الحالي على مكافحة الحرائق ولا يعرف ما إذا كان سيحضر مناظرة لمرشحي الحزب الجمهوري في كاليفورنيا اليوم الأربعاء.

XS
SM
MD
LG