Accessibility links

الإخوان المسلمون يطالبون المجلس العسكري بسرعة ترك السلطة


طالبت جماعة الإخوان المسلمين المجلس العسكري بتنفيذ وعوده المتكررة الخاصة بسرعة إنهاء الفترة الانتقالية ونقل السلطة إلى جهات مدنية.
وذكرت الجماعة في بيان لها تحت عنوان "المرحلة الخطيرة التي تمر بها مصر الثورة" أن هناك تسريبات وتلميحات بأنه يوجد من يحاول تأجيل الانتخابات البرلمانية، وبالتالي تأجيل وضع الدستور وانتخاب الرئيس المقبل واستمرار الفترة الانتقالية لإبقاء المجلس العسكري في الحكم، على حد وصف البيان.

وأكدت الجماعة أن ذلك يعد مخالفة واضحة لمبادئ ومكاسب الثورة ومحاولة إنتاج النظام السابق في صورة جديدة، مشيرة إلى أن "الشعب الذي ذاق طعم الحرية بكل طوائفه لن يسمح بذلك."
وألمح البيان إلى وجود محاولات دؤوبة ومتكررة لم تتوقف لتأجيل نقل السلطة، مشيرا إلى أن هذه المحاولات ترتدي في كل مرة زيا جديدا وترفع شعارا ابتداء من محاولات وضع الدستور، ثم وضع مشروع الدستور، ثم مشروع الدستور أولاً قبل الانتخابات، ثم المواد الحاكمة للدستور، ثم المواد فوق الدستورية، ثم المبادئ الأساسية للدولة المصرية الحديثة.
وأضاف البيان "كل ذلك يخالف الإرادة الشعبية التي تجلت في استفتاء مارس/ آذار ٢٠١١ وصيغت في الإعلان الدستوري."

ويرى بعض المراقبين أن هذا البيان يعد بداية لنهاية شهر العسل بين جماعة الإخوان المسلمين والمجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يواجه انتقادات مختلفة تتهمه بالتنسيق مع الجماعة على حساب القوى السياسية الأخرى.
XS
SM
MD
LG