Accessibility links

مظاهرة في عمان تطالب بتعديلات دستورية واصلاح شامل




تظاهر ما يزيد عن الف شخص في عمان الجمعة مطالبين بتعديلات دستورية "مرضية" واصلاح شامل، فيما يستكمل البرلمان مناقشة تعديلات دستورية مقترحة اعلنها العاهل الاردني الشهر الماضي.
ورفع مشاركون في التظاهرة، التي انطلقت من امام المسجد الحسيني وسط عمان بمشاركة الحركة الاسلامية واحزاب يسارية ومجموعات شبابية، لافتات كتب عليها " نريد استعادة حقوقنا الدستورية" و"الشعب يريد حكومة منتخبة".
وهتف المشاركون في التظاهرة "بدنا تعديل دستور يرضي كل الجمهور" و"بدنا كومة اصلاحات مش مجرد شعارات" داعين إلى "اصلاح شامل" يؤدي إلى "حكومة منتخبة" ومجلس اعيان منتخب.
وقال همام سعيد، المراقب العام للاخوان المسلمين في الاردن، في كلمة القاها في ختام التظاهرة "سنبقى نؤكد مطالبنا حتى يتحقق الاصلاح الشامل، نريد حكومة منتخبة من الشعب".
كما شارك المئات في كل من الطفيلة والكرك وذيبان جنوب المملكة في تظاهرات مماثلة.
ويستكمل مجلس النواب مناقشة تعديلات دستورية اقترحتها لجنة ملكية وأعلن عنها العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني منتصف أغسطس/آب الماضي.
وتتضمن التعديلات انشاء محكمة دستورية وهيئة مستقلة للاشراف على الانتخابات ومحاكمة المدنيين امام محاكم مدنية واناطة محاكمة الوزراء بمحاكم عليا مدنية والطعن في نتائج الانتخابات امام القضاء المدني وتحديد صلاحيات السلطة التنفيذية بوضع قوانين مؤقتة.
الا انها لم تتطرق إلى أحد ابرز مطالب المعارضة بتعديلات دستورية تسمح للغالبية النيابية بتشكيل الحكومة بدلا من أن يعين الملك رئيس الوزراء.
ويشهد الاردن منذ يناير/كانون الثاني الماضي احتجاجات مستمرة تطالب باصلاحات اقتصادية وسياسية ومكافحة الفساد شاركت فيها الحركة الاسلامية واحزاب معارضة يسارية اضافة الى النقابات المهنية وحركات طلابية وشبابية.


XS
SM
MD
LG