Accessibility links

logo-print

تعزيزات أمنية بالقرب من السفارة الإسرائيلية في القاهرة


انتشر مئات العسكريين وعشرات المدرعات السبت بالقرب من السفارة الإسرائيلية في القاهرة التي اجتاحها مساء الجمعة متظاهرون مصريون، وقطعت الإنارة عن الشوارع في حي السفارة في حين نقل التلفزيون المصري الرسمي عن مصدر في وزارة الصحة قوله ان ما لايقل عن 450 شخصا أصيبوا خلال المصادمات بين المتظاهرين والشرطة.

واقتحم المتظاهرون مقر السفارة الإسرائيلية وفق ما ذكرت وكالة انباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية. وقالت الوكالة إن المتظاهرون ألقوا بالآلاف من الوثائق من النوافذ والشرفات بعدما تمكنوا من هدم الجدارحول السفارة الاسرائيلية في العاصمة المصرية مستخدمين مطارق وقضبانا حديدية.

وعمد متظاهرون إلى إلقاء آلاف من الصفحات العائدة إلى وثائق من المبنى الذي يضم مكاتب السفارة الإسرائيلية، وتعود كثير من هذه الوثائق إلى الأجهزة الدبلوماسية الإسرائيلية.

مغادرة السفير

إلى ذلك، غادر السفير الإسرائيلي في مصر اسحق ليفانون فجر السبت عائدا إلى إسرائيل على متن طائرة أقلعت من القاهرة، حسب ما أعلنت مصادر ملاحية مصرية.

وكان مسؤولون في مطار القاهرة الدولي قالوا إن السفير الإسرائيلي في القاهرة اسحق ليفانون ينتظر في هذه الأثناء طائرة عسكرية لإجلائه من مصر عقب اقتحام متظاهرين مصريين مقرّ السفارة الإسرائيلية ورمي وثائق سرية من أحد مكاتب السفارة.
كما أفاد مسؤولون في المطار بأن هناك إسرائيليين آخرين ينتظرون مع السفير الإسرائيلي بهدف المغادرة والعودة إلى إسرائيل.

إطلاق نار في محيط السفارة

وكان مراسل وكالة الصحافة الفرنسية أفاد بأن إطلاق نار سمع ليل الجمعة السبت في محيط مقر السفارة الإسرائيلية في القاهرة. وقالت الوكالة إن إطلاق النار الذي لم يعرف مصدره حتى الآن، صدر من مقر للشرطة في الحي الذي تقع فيه السفارة التي إقتحمها متظاهرون مساء الجمعة.
وكان متظاهرون حطموا قسماً من الجدار الذي أقامته السلطات المصرية قبل فترة قصيرة لحماية السفارة الإسرائيلية في القاهرة، فيما أزال احدهم العلم الإسرائيلي المرفوع على مبنى السفارة.

طلب الحماية الأميركية

في سياق متصل، ناشدت إسرائيل الولايات المتحدة العمل على توفير الحماية للسفارة الإسرائيلية في القاهرة عقب اقتحام عدد من المتظاهرين مقر السفارة. وقال بيان صادر عن وزارة الدفاع إن الوزير ايهود باراك طلب خلال مكالمة أجراها مع نظيره الأميركي ليون بانيتا ومبعوث الرئيس الأميركي دنيس روس بحماية سفارة بلاده من المتظاهرين.

أوباما يطالب مصر بحماية مقر السفارة الإسرائيلية

وقد أعرب الرئيس باراك أوباما خلال مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نتانياهو عن "قلقه الشديد" لوضع السفارة الإسرائيلية في القاهرة، ولأمن الإسرائيليين الذين يعملون في السفارة.
وشدّد الرئيس أوباما في بيان صدر عن البيت الأبيض على ضرورة حماية السفارة الإسرائيلية في القاهرة، وقال إنه طالب مصر بأن تحترم التزاماتها الدولية في الحفاظ على أمن السفارة الإسرائيلية.
وأوضح البيان أن الرئيس أوباما استعرض الخطوات التي تتخذها الولايات المتحدة على جميع المستويات للمساعدة في حل الوضع من دون مزيد من العنف.

إعلان حالة الطوارئ

وذكر التلفزيون المصري أن وزير الداخلية المصري أعلن حالة الطوارئ في البلاد، وألغى كافة الأجازات المعطاة لرجال الشرطة.
وعلم أيضاً أن الحكومة المصرية تقرر عقد إجتماع لمجموعة الأزمة الوزارية لبحث آخر التطورات.

XS
SM
MD
LG