Accessibility links

logo-print

مقتل 15 جنديا عراقيا وإصابة 20 آخرين إثر انفجار داخل قاعدة عسكرية


قالت مصادر عسكرية في العراق إن 15 جنديا عراقيا قتلوا وأصيب 20 لدى انفجار قنبلة مثبتة بحافلة عسكرية في غرب العراق الأربعاء، وذكرت أن الانفجار وقع داخل قاعدة عسكرية عراقية في الحبانية على بعد 85 كيلومترا غربي بغداد.

وفي بلدة الحمزة جنوب الحلة أصيب 25 عندما انفجرت قنبلة في مطعم ومقهى.

جنود عراقيون يداهمون مخابي مسلحين

من جانب آخر، قال مسؤولون أمنيون عراقيون إن جنودا عراقيين داهموا الثلاثاء مخابئ مسلحين في محافظة الانبار غرب البلاد والقوا القبض على عدة أشخاص لاستجوابهم غداة هجوم مسلحين على زوار شيعة أسفر عن مقتل 22 شخصا.

وقال العميد هادي رزيج قائد شرطة المحافظة إن تنظيم القاعدة وراء هذه الجريمة وان الجيش والشرطة يمشطان الصحراء بحثا عن المسلحين وانه تم إلقاء القبض على بعض المشتبه بهم المتعاطفين مع القاعدة. وأكد رزيج تصميم الشرطة على حل لغز هذه الجريمة.

وفي بغداد ندد رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي بالعملية ووصفها بأنها مؤامرة إجرامية لتقسيم البلاد. وقال إن أعداء العراق يواصلون محاولة إثارة الفوضى وإحياء العداء والاقتتال بين مكوّنات العراق الموحد.

وقال عضو البرلمان فؤاد الدوركي إن الهجوم على الزوار الشيعة أظهر اتجاها طائفيا كريها، واتهم فلول النظام السابق بالوقوف وراء الجريمة بالتعاون مع القاعدة.

تركيا تفكر بالهجوم على شمال العراق

على صعيد آخر، أعلنت الحكومة التركية أنها تنظر في احتمال شن هجوم بري على مواقع حزب العمال الكردستاني المعارض في شمال العراق.

وقال وزير الداخلية التركية إدريس نعيم شاهين إن شن هجوم بري لكبح جماح المتمردين الأكراد في شمال العراق بات أمرا ممكنا، وإن عمليات القوات التركية البرية والجوية قد تنطلق في أي لحظة.

وأوضح الوزير أن الحكومة التركية دخلت في مفاوضات مع الحكومة العراقية في هذا الصدد، وأن الهجوم البري يعتمد على نتائج تلك المفاوضات.

ويأتي الإعلان فيما بدأ المسؤول الثاني في وزارة الخارجية التركية زيارة إلى بغداد وأربيل قبل بضعة أيام، وقالت مصادر تركية إنه نقل رسالة إلى الجانب العراقي مفادها أن أنقرة غير مرتاحة لأنشطة حزب العمال في الأراضي العراقية وأنها لم تعد مقبولة.

وقالت تلك المصادر إن الوفد التركي دعا السلطات العراقية إلى مزيد من التعاون لمنع المتمردين من استخدام الأراضي العراقية قاعدة لشن هجمات ضد القوات التركية.

هذا، وقال نصير العاني مدير مكتب رئيس الجمهورية العراقي إن الوفد التقى الرئيس جلال الطالباني ورئيس الحكومة نوري المالكي، لكنه رفض الإفصاح عن طبيعة الاجتماعات لأنها ما زالت مستمرة.
XS
SM
MD
LG