Accessibility links

تركيا توقع اتفاقا لنشر رادار أميركي على أراضيها وتشترط عدم استفادة إسرائيل منه


وقعت تركيا والولايات المتحدة يوم الأربعاء مذكرة اتفاق لنشر رادار أميركي تابع لحلف شمال الأطلسي على الأراضي التركية .

وقالت مراسلة "راديو إسرائيل" في أنقرة خزامى عصمت إن تركيا اشترطت ألا تقدم المعلومات التي تستقيها من هذا الرادار إلى إسرائيل، التي دخلت معها في أزمة سياسية منذ العام الماضي بسبب هجوم لقوات كوماندوز إسرائيلية على سفينة تركية للمساعدات في طريقها إلى غزة مما أدى إلى مقتل تسعة أتراك.

وأضافت المراسلة أن "محضر الاتفاق وقعه مستشار وزارة الخارجية التركية فريدون سنيرلي أوغلو والسفير الأميركي في أنقرة فرانسيس ريكاردوني، ويتضمن عدة نقاط من بينها أن يكون موقع الرادار في ملاطيا وأن يغطي مناطق شرق المتوسط، ويشرف عليه ضابط تركي برتبة جنرال، ويتم ربط مركزه في ملاطيا بمركز القيادة الوسطى للناتو في ألمانيا".

وأشارت إلى أن اختيار الولايات المتحدة ملاطيا موقعاً لرادار الناتو جاء بسبب استضافة المدينة ذاتها لمركز رادار أميركي تستخدمه واشنطن منذ سنوات.

ويأتي نشر الرادار الجديد رغم تحذيرات إيرانية متتالية من مغبة نشر الرادار الذي تراه الجمهورية الإسلامية تهديدا مباشرا لها.

وقال وزير الدفاع الإيراني أحمدي وحيدي إن بلاده تعتبر "وجود أميركا والغرب (في دولة مجاورة لها) وجودا مثيرا للقلاقل وضارا بالنسبة للدول الإسلامية".

وكانت أنقرة واشنطن قد أعلنتا في السابق أن نظام الرادار الجديد سيساعد على تحديد التهديدات الصاروخية القادمة من خارج أوروبا بما في ذلك التهديد المحتمل من إيران.

ومن المقرر أن يتم تشغيل هذا النظام الذي تقدمه الولايات المتحدة في وقت لاحق من العام الجاري.

XS
SM
MD
LG