Accessibility links

لجنة فرعية بمجلس الشيوخ تبقي ميزانية الدفاع عند مستوى 630 مليار دولار


صوتت اللجنة الفرعية للمخصصات الدفاعية في مجلس الشيوخ الأميركي لصالح الإبقاء على ميزانية وزارة الدفاع خلال العام القادم عند مبلغ 630.8 مليار دولار، بما يقل بمبلغ 26 مليار دولار عما ورد في خطة الرئيس باراك أوباما الأصلية.

وقالت صحيفة واشنطن بوست إن الميزانية الجديدة تتضمن تخصيص 117.8 مليار دولار لتمويل الحرب في أفغانستان والعراق، لكنها تتماشى مع خطة لتقليل الإنفاق العسكري بمبلغ 350 مليار دولار خلال السنوات العشر القادمة، بمقتضى ما جاء في اتفاق رفع سقف الدين الفدرالي في أغسطس/أب الماضي بين البيت الأبيض والكونغرس.

وبحسب الصحيفة، فإن المخصصات المقرر اقتطاعها في الميزانية الجديدة تتضمن خمسة مليارات دولار بفضل تقليص قوام الجنود الأميركيين في أفغانستان، و1.6 مليار دولار اعتبرتها اللجنة "متطلبات مبالغ فيها" لتدريب قوات الأمن الأفغانية بالإضافة إلى 1.5 مليار دولار قال البنتاغون إنه لا يحتاجها فضلا عن 695 مليون دولار أخرى سيتم خصمها من برنامج تصنيع طائرات F-35، آخر أجيال طائرات الشبح الأميركية بخلاف تخفيضات في 600 برنامج دفاعي آخر.

يذكر ان اشتون كارتر المرشح لشغل منصب نائب وزير الدفاع المسؤول عن المشتريات في البنتاغون كان قد حذر في شهادة له أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ من مخاطر هذه الاقتطاعات.

وقال كارتر إن اقتطاع 800 مليار دولار خلال السنوات العشر القادمة من مخصصات الأمن القومي سوف يكون له تأثير سلبي على قوة الجيش الأميركي وقدرته على الاستجابة للتهديدات الخارجية.

XS
SM
MD
LG