Accessibility links

logo-print

سوريا تبث اعترافات "جاسوس إسرائيلي" والمقدم المنشق حسين هرموش


يبدأ التلفزيون الرسمي اليوم الخميس بث اعترافات المقدم حسين هرموش، أول ضابط في الجيش السوري أعلن انشقاقه، في حين حملت حركة الضباط الأحرار، التي يترأسها، أنقرة "المسؤولية الكاملة" عن تسليمه إلى دمشق.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) "يبث التلفزيون العربي السوري في نشرة الساعة 8,30 اعترافات حسين هرموش"، وذلك بعدما رجحت مصادر في المعارضة أن تكون المخابرات السورية قامت باختطافه من تركيا التي لجأ إليها إثر انشقاقه بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وأعلن المقدم هرموش انشقاقه عن الجيش بداية يونيو/حزيران الماضي احتجاجا على أعمال القمع التي ينفذها نظام الأسد بحق المدنيين، ليصبح بذلك أول ضابط سوري يعلن انشقاقه.

وتمكن هرموش من مغادرة سوريا وشكل ما أطلق عليه اسم "لواء الضباط الأحرار" الذي يضم عشرات الضباط الذين حذوا حذوه وانشقوا عن الجيش من بعده.

والأسبوع الماضي توفي محمد هرموش البالغ من العمر 74 عاما، شقيق المقدم هرموش، بينما كان محتجزا لدى قوات الأمن التي قامت باعتقاله في شمال غرب سوريا، وفقا لرواية المرصد السوري.

تحميل تركيا المسؤولية

من جهتها أصدرت حركة الضباط الأحرار بيانا حملت فيه الحكومة التركية "المسؤولية الكاملة عن اعتقال المقدم حسين هرموش وتسليمه" إلى دمشق، مؤكدة انه إذا كانت تركيا عاجزة عن حماية الضباط المنشقين اللاجئين لديها فستطلب الحركة جعل حمايتهم من مسؤولية الأمم المتحدة.

وقالت الحركة في بيانها "نحن حركة الضباط الأحرار المنشقة عن الجيش العربي السوري نحمل الحكومة التركية المسؤولية الكاملة عن اعتقال وتسليم المقدم حسين هرموش الذي اختفى في 29 من أغسطس/آب الماضي".

وأضافت الحركة "نحن وإذ لم نحصل على أي استجابة من الحكومة التركية حتى حينه أو نفي أو حتى تأكيد الخبر، نذكر الحكومة التركية بأنها بذلك تكون قد خالفت القوانين الدولية في ما يتعلق بالضباط والجنود وحقهم في الحصول على الحماية الكاملة لأي دولة يصلون إليها".

وأضاف البيان أنه "كون المقدم حسين هرموش تحت حماية الحكومة التركية فان من مسؤوليتها الكاملة الكشف عن مصيره أو سنضطر للجوء للقوانين الدولية ولمنظمة الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان للوقوف على الانتهاكات الخطيرة التي تقوم بها الحكومة التركية بحق اللاجئين السوريين عامة والضباط والجنود خاصة من خلال تسليمهم أو تضييق الخناق عليهم".

وأعرب الضباط في بيانهم عن الأسف "للتصرف التركي غير المسؤول الذي يضع حياة اللاجئين على المحك"، مؤكدين أن تركيا "وضعت بهذا نفسها بموقف المعادي للشعب السوري وبشكل واضح، فدماء السوريين ليست مجالا للتفاوض بين أي حكومة أو جهاز أمني وليست مجالا للصفقات".

اعترافات جاسوس إسرائيلي

وفي موضوع آخر أعلنت الوكالة أن التلفزيون السوري سيبث السبت القادم "اعترافات جاسوس إسرائيلي شارك في تسهيل اغتيال عماد مغنية" القيادي العسكري في حزب الله الذي اغتيل في دمشق في تفجير سيارة مفخخة في فبراير/شباط 2008، ويتهم الحزب الشيعي اللبناني إسرائيل بقتله.

وقالت سانا "يبث التلفزيون يوم السبت بعد نشرة أخبار الثامنة والنصف مساء اعترافات جاسوس إسرائيلي يكشف بعض خيوط المؤامرة على سوريا وكيف شارك في تسهيل اغتيال الشهيد عماد مغنية وكيف يعمل الجواسيس تحت جنح الظلام لزرع الفتنة واغتيال المقاومين وإغراق البلاد بالفوضى".

وأرفقت الوكالة الخبر بصورتين الأولى للمقدم حسين هرموش والثانية للجاسوس المفترض، وذلك أثناء إدلائهما "باعترافاتهما".

وإثر اغتيال مغنية أعلنت سوريا فتح تحقيق في الحادث، مؤكدة على لسان وزير خارجيتها وليد المعلم خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الإيراني منوشهر متكي أن التحقيق "سيثبت بالدليل القاطع الجهة التي تورطت في هذه الجريمة ومن يقف خلفها" وان نتيجته ستعلن "قريبا"، غير انه بعد مرور ثلاث سنوات ونصف على الاغتيال لم تعلن دمشق نتيجة التحقيقات بعد.

يذكر أن مغنية كان ملاحقا من إسرائيل والولايات المتحدة للاشتباه بتورطه بعمليات عدة بينها خطف طائرة كانت تقوم برحلة بين روما وأثينا في 1985، وتفجير في مقر جمعية الصداقة الإسرائيلية الأرجنتينية في بوينس ايريس تسبب بمقتل 85 شخصا في عام 1994، وخطف رهائن أجانب وعمليات تفجير في الثمانينات في لبنان.

استمرار الحملات العسكرية

ميدانيا، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الخميس أن قوات عسكرية وأمنية سورية تنفذ لليوم الثاني على التوالي عمليات واسعة في قرى جبل الزاوية القريبة من الحدود السورية التركية.

وأضاف المرصد في بيان له أن أصوات إطلاق نار كثيف سمعت في قرى راشا وشورلين في جبل شحشبو إلى الجنوب من منطقة جبل الزاوية، كما شوهد رتل من الدبابات وهو يتجه إلى قرية فليفل.

وقال شهود عيان إن الاتصالات الأرضية والخلوية مازالت مقطوعة عن مدينة سراقب منذ مساء الأربعاء.

وكانت العمليات العسكرية في هذه المناطق قد أسفرت الأربعاء عن مقتل أربعة سوريين وإصابة العشرات بجراح واعتقال أكثر من 100 شخص ثمانية منهم من عائلة العقيد رياض الأسعد المنشق عن الجيش السوري.

XS
SM
MD
LG