Accessibility links

logo-print

ارتفاع عدد ضحايا الهجوم على جنازة زعيم قبلي باكستاني


ارتفع عدد ضحايا الهجوم على جنازة زعيم شكلت قبيلته ميليشيا لمحاربة حركة طالبان في شمال غرب البلاد.

وأفادت الأنباء أن 26 شخصا على الأقل قد قتلوا وأصيب 63 بجروح الخميس عندما فجر انتحاري نفسه بالقرب من المناطق القبلية التي تعتبر معقلا للقاعدة وطالبان المسؤولان عن معظم الهجمات الدامية التي أودت بحياة أكثر من 4600 شخص خلال أربع سنوات في باكستان وكان معظمها هجمات انتحارية.

ونفذ الهجوم في بلدة جندول في منطقة دير السفلى حيث طرد الجيش عناصر طالبان في العام 2009 اثر عملية عسكرية على نطاق واسع شملت كل وادي سوات.

ونفذ الانتحاري الهجوم فيما كان المعزون يستعدون للصلاة في جنازة كانت تجري في منطقة مفتوحة قرب حقول ذرة في بلدة جندول في اقليم دير السفلى على بعد 100 كلم من وادي سوات الذي كان يسيطر عليه مقاتلو طالبان.

ويأتي هذا الهجوم بعد يومين من مقتل صبيين من مجموعة أخرى معادية لطالبان في شمال غرب البلاد في تفجير آخر تبنت طالبان الباكستانية المسؤولية عنه.

XS
SM
MD
LG