Accessibility links

logo-print

مسلحون يقتلون قريبا للزعيم السابق لجماعة بوكو حرام الاسلامية المتطرفة في نيجيريا



قتل مسلحون السبت قريبا للزعيم السابق الراحل لجماعة بوكو حرام الاسلامية المتطرفة بحسب ما قال الجيش، وذلك بعد يومين من مشاركته في محادثات سلام مع الرئيس النيجيري السابق.

وقال الليفتنانت كولونيل حسن محمد لوكالة الصحافة الفرنسية "تلقينا انباء عن قتل باباكورا فوغو بايدي مسلحين مجهولين. لم نعتقل أي شخص، ولكن التحقيق بدأ في حادث القتل" الذي وقع في مدينة مايدوغوري بشمال شرق نيجيريا.

وكانت جماعة بوكو حرام قد أعلنت مسؤوليتها عن التفجير الذي استهدف مقر الامم المتحدة في نيجيريا في الـ 26 من أغسطس/آب واسفر عن مقتل 23 شخصا على الاقل.

وكان فوغو صهرا لمحمد يوسف الذي القي القبض عليه خلال حملة الجيش لاحتواء التمرد الذي بدأته الجماعة عام 2009 وقتل لاحقا. ووقتها، قالت الشرطة إن يوسف قتل اثناء محاولته الهرب.

وكان فوغو الخميس بين مجموعة التقت الرئيس النيجيري السابق اولوسيغون اوباسانجو في اطار الجهود المبذولة لانهاء الهجمات التي تتهم بوكو حرام بالمسؤولية عنها.
XS
SM
MD
LG