Accessibility links

logo-print

إكتشاف كواكب جديدة تدور حول شمسين


كشف علماء من وكالة الفضاء الأميركية عن أول دليل مباشر على وجود كواكب تدور حول شمسين، وأطلق علماء الوكالة ومعهد البحث عن الذكاء خارج الأرض، اسم "تاتوين،" على العالم المكتشف حديثا، والذي يحوي كوكبا أطلق عليه إسم "كيبلر بي 16،" الذي يدور حول شمسين.

وقال العلماء إن الكوكب قريب نسبيا من الأرض، ويبعد نحو 200 سنة ضوئية عنها، مشيرين إلى أن الوصول إليه على متن سفينة فضاء تسير بسرعة الضوء من شأنه أن يستغرق نحو قرنين من الزمان.

وباستخدام بيانات من تلسكوب "كيبلر" التابع للوكالة، اكتشف فريق الظل الفعلي للكوكب وهو يعبر أمام اثنتين من الشموس، وقبل هذا الاكتشاف، يمكن للعلماء التلميح فقط إلى أن الكواكب الدائرة حول شمسين عن طريق البحث في الكسوف.

وقد أعلن العلماء بعض التفاصيل حول "تاتوين،" منها أنه يمكن أن يحتوي على الماء بشكل أو بآخر، ومن الممكن أن يكون له قمر واحد أو أكثر.

ويفتح هذا الاكتشاف عالما جديدا من الأسئلة حول تشكيل الكواكب، وأنظمة النجوم المزدوجة، والطريقة التي تعمل فيها.

XS
SM
MD
LG