Accessibility links

logo-print

السجن ثلاث سنوات لوزير السياحة المصرى السابق زهير جرانة


حكمت محكمة جنايات القاهرة الأحد بالسجن لمدة ثلاث سنوات على وزير السياحة المصري السابق زهير جرانة في قضية فساد .

وكانت نيابة الأموال العامة العليا أحالته للمحاكمة قبل شهور قائلة انه أصدر وعدل 100 ترخيص لشركات سياحة بعضها مملوك لأقارب له بالمخالفة لقرار وزاري بوقف إصدار التراخيص.

وفي وقت سابق صدر حكم على جرانة بالسجن لمدة خمس سنوات في قضية فساد أخرى. وحضر جرانة الجلسة مرتديا ملابس السجناء الزرقاء وراح يجوب قفص الاتهام وقد بدا عليه الارتباك الشديد. وبعد النطق بالحكم قال بصوت خافت "حسبي الله ونعم الوكيل."

وكانت نيابة الأموال العام العليا حفظت التحقيقات مع 13 متهما آخرين في القضية بينهم رئيس مجلس الشعب المنحل فتحي سرور المسجون على ذمة قضية متهم فيها بالتأمر لقتل متظاهرين وجمال مبارك العضو القيادي في الحزب الوطني الديمقراطي المنحل والذي كان يجهز لخلافة والده في منصب رئيس الدولة بحسب سياسيين ومحللين.

وقالت نيابة الأموال العامة العليا إن جرانة منح التراخيص المخالفة عن طريق الوساطة والمحسوبية.

وحكمت المحكمة أيضا بعزل الوزير السابق من وظيفته الأمر الذي يعني حرمانه من العائدات المالية عن سنوات خدمته.

كما ألزمته بنشر الحكم على نفقته الخاصة في صحيفة يومية فيما يبدو أنه إعلام جبري للرأي العام بالحكم في القضية.

ومنذ الإطاحة بمبارك في انتفاضة شعبية في فبراير/ شباط تلقت جهات التحقيق مئات البلاغات بتهم فساد جرى التحقيق فيها وأحيل كثيرون من المتهمين للمحاكمة.

وشملت الحملة على فساد النظام السابق مبارك نفسه وابنيه علاء وجمال ورئيسي وزراء سابقين هما عاطف عبيد وأحمد نظيف ووزراء سابقين ومسئولين وموظفين ورجال أعمال.

XS
SM
MD
LG