Accessibility links

مقتل 50 واصابة المئات في اشتباك مع المتظاهرين في العاصمة اليمنية


تجدد العنف في العاصمة اليمنية صنعاء حيث قُتل خلال الساعات الأخيرة أكثر من 50 شخصاً، وأصيب المئات بجراح، وقد إتهم الحزبُ الحاكم المعارضة وأنصار الشيخ الأحمر بالتسبب في تلك الأحداث.

وكانت الأنباء قد افادت بوقوع مواجهات مع حشود المتظاهرين المطالبين برحيل الرئيس علي عبد الله صالح وإسقاط نظام حكمه.

ومن موقع الحدث في صنعاء، وافانا عرفات مدابش مراسل "راديو سوا" بنص تقرير جاء فيه أن معارك تدور في وسط العاصمة صنعاء بين قوات الرئيس على عبد الله صالح والقوات الفرقة الأولى المدرعة المؤيدة للثورة وذلك عقب قيام القوات الموالية لصالح استهداف المعتصمين في وسط العاصمة.

وفي تعز أكد شهود عيان أن العشرات من المتظاهرين أصيبوا برصاص الحرس الجمهوري اليمني.

وأعربت الحكومة اليمنية عن اسفها إزاء الاحداث التي شهدتها العاصمة صنعاء منذ الأحد ومصرع اكثر من 50 شخصا حتى الأن. وقال الدكتور ابو بكر القربي وزير الخارجية اليمنية اثناء حضوره اجتماعات مجلس حقوق الانسان في جنيف،ان حكومة بلاده تأسف لتلك الاحداث، وتدينها ووعد بالتحقيق فيها ومحاسبة الضالعين فيها.

مفوضية حقوق الإنسان

وكانت كيونغ وا كانغ نائبة المفوضة السامية لحقوق الإنسان قد طالبت بالوقف الفوري للهجمات ضد المدنيين : "نطالب الحكومة بوقف الهجمات على المدنيين والأهداف المدنية في إطار امتثال الحكومة اليمنية لالتزاماتها بأحكام القانون الدولي الإنساني، كما نطالبها بإطلاق سراح جميع المعتقلين بدون شروط وضمان ممارسة الشعب السلمية لحقوقه في التعبير والتجمع".

وطالبت كانغ الحكومة بإجراء تحقيق مستقل في الادعاءات ذات المصداقية التي تتهم قوات الحكومة بانتهاك حقوق الإنسان وتعويض الضحايا وأسرهم.

وسيطان يصلان إلى صنعاء

وأفادت مصادر صحفية أن جمال بن عمر مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة بشأن اليمن قد وصل إلى صنعاء.

كما وردت أنباء تفيد بوصول الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني إلى العاصمة اليمنية.

XS
SM
MD
LG