Accessibility links

logo-print

استقالة مدير عام الجزيرة إثر تسريبات حول علاقته بأجهزة غربية


أعلن مدير عام شبكة الجزيرة القطرية وضاح خنفر استقالته من منصبه يوم الثلاثاء فيما قالت مصادر من داخل القناة إن خنفر أقيل من منصبه بقرار من العائلة الحاكمة عقب تسريبات لموقع ويكيليكس اتهمت الأخير بالتعاون والتنسيق مع دول وأجهزة غربية.

وقال خنفر في رسالة وجهها إلى العاملين في الشبكة إنه يستقيل من منصبه بعد ثمانية أعوام قضاها فيه.

وذكرت مصادر وثيقة الإطلاع في الشبكة أنه تم تعيين مدير الهندسة والمشاريع في شركة قطر للغاز الشيخ احمد بن جاسم بن محمد ال ثاني مديرا عاما للشبكة خلفا لخنفر.

وكتب وضاح خنفر الذي يدير القناة منذ عام 2003 في رسالته إلى العاملين "كنت قد تحدثت مع رئيس مجلس الإدارة منذ زمن عن رغبتي في أن اعتزل الإدارة عند انتهاء السنوات الثماني، وقد تفهم مشكورا رغبتي هذه".

وذكرت مصادر من داخل القناة أن التخلي عن خنفر هي "إقالة وليست استقالة" مشيرة إلى أن القرار جاء بتوجيه من آمير قطر نفسه الذي طالب بالتحقيق في صحة المعلومات التي نشرها موقع ويكليكس عن تعاون بين المدير العام للجزيرة وأجهزة استخبارات غربية.

وقالت المصادر إن الأجواء كانت مهيأة لإقالة خنفر بعد دخوله في صراع مع عزمي بشارة النائب السابق في الكنيست الإسرائيلي وأحد المفكرين البارزين من عرب إسرائيل والذي يتمتع بدعم قوي من أمير قطر.

يذكر أن قطر، الدولة الغنية بالغاز والنفط، أنشات قناة الجزيرة في شهر نوفمبر/تشرين الثاني عام 1996، وظلت منذ ذلك التاريخ مثارا لجدل كبير في العالم العربي حول سياساتها التحريرية وانتماءاتها السياسية.

XS
SM
MD
LG