Accessibility links

logo-print

النيابة تطلب تبرئة شيراك من تهمة الإختلاس


طلبت النيابة العامة في باريس الثلاثاء تبرئة الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك الملاحق في قضية وظائف وهمية عندما كان رئيسا لبلدية باريس، كما طلبت تبرئة تسعة متهمين آخرين في الشق الرئيسي من هذه القضية.

ويحاكم شيراك منذ الخامس من سبتمبر/أيلول بتهمة "اختلاس أموال عامة" في قضية وظائف وهمية في مطلع تسعينات القرن الماضي حين كان رئيسا لبلدية باريس (1977-1995)، حيث تكون هذه الوظائف قد إلى أعضاء في حزب التجمع من أجل الجمهورية أو أحزاب صديقة، حيث يواجه شيراك عقوبة سجن تصل إلى عشر سنوات.

وكانت مدينة باريس قد تراجعت عن صفة الإدعاء بالحق المدني إثر اتفاق تعويض أبرم في 2010 مع حزب الإتحاد من أجل حركة شعبية وجاك شيراك، يقضي بان يدفع شيراك والحزب أكثر من 2.2 مليون دولار للخزينة العامة.

وأعفي شيراك الذي يعاني من مشاكل صحية تؤثر على ذاكرته، من حضور جلسات المحاكمة التي تستمر حتى 23 من الجاري.

XS
SM
MD
LG