Accessibility links

أربعة قتلى في صنعاء خلال مواجهات بين موالين ومعارضين للرئيس اليمني


أفادت مصادر طبية وشهود عيان أن أربعة مدنيين بينهم امرأتان قد قتلوا يوم الخميس برصاص قناصة وقصف مدفعي في صنعاء التي تشهد معارك بين مسلحين من القبائل المؤيدة والمعارضة للرئيس اليمني علي عبد الله صالح.

وأضاف الشهود أن السيدتين قتلتا برصاص قناصة استهدفوا ساحة التغيير حيث يتمركز معارضون يطالبون برحيل صالح، أما الرجلان فقد قتلا في قصف طاول المنطقة وأسفر كذلك عن إصابة تسعة أشخاص بجروح.

وقالت المصادر إن القتلى الأربعة يزيدون حصيلة ضحايا العنف في صنعاء إلى 89 قتيلا منذ يوم الأحد الماضي.

وتدور الاشتباكات بين وحدات الحرس الجمهوري الذي يقوده أحمد صالح نجل الرئيس اليمني من جهة، وتلك التي يقودها الضابط المنشق اللواء علي محسن الأحمر الذي انضم إلى الاحتجاجات في مارس/آذار الماضي وتتولى فرقته حماية ساحة التغيير.

وفي الوقت ذاته، اندلعت اشتباكات بين مسلحين تابعين للزعيم القبلي صادق الأحمر المؤيد لحركة الاحتجاجات، وأنصار زعيم قبلي آخر موال للرئيس هو صغير بن عزيز، بحسب الشهود.

وتدور المواجهات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة في حي الحصبة في شمال العاصمة صنعاء، وفقا للمصادر.

ويمضي الرئيس اليمني فترة نقاهة في السعودية بعد انتهاء العلاج الذي تلقاه غداة إصابته بهجوم في قصره في صنعاء في الثالث من يونيو/حزيران الماضي، بينما فشلت حتى الآن كل المحاولات لإقناعه بتوقيع مبادرة خليجية لنقل السلطة إلى نائبه مقابل منحه وكبار مساعديه حصانة قضائية.

XS
SM
MD
LG