Accessibility links

logo-print

زيباري يؤكد حاجة العراق لمدربين أميركيين دون تمديد للإتفاقية الأمنية


قال وزير الخارجية هوشيار زيباري إن العراق سيبقى بحاجة إلى مدربين عسكريين أميركيين بعد رحيل القوات الأميركية المقاتلة نهاية هذا العام، مستبعدا أي تجديد أو تمديد للإتفاقية الأمنية التي أبرمت بين بغداد وواشنطن عام 2008.

وذكر زيباري خلال كلمة له في مجلس العلاقات الخارجية في نيويورك أن المناقشات الجارية بين بغداد وواشنطن تدور حول ما إذا كانت هناك حاجة إلى اتفاق للتدريب بين العراق والولايات المتحدة، ولاسيما أن العراق ينوي شراء أسلحة أميركية وطائرات أف-16 وأسلحة أخرى، حسب قوله.

وأضاف زيباري أن تركيا وإيران صعّدتا الهجمات العسكرية على المقاتلين الأكراد الذين ينشطون انطلاقا من شمال العراق، وأشار إلى أن الحكومة العراقية تحتاج إلى استمرار المساندة الأميركية على الأقل لردع هذا التدخل الإقليمي، كما قال.

XS
SM
MD
LG