Accessibility links

logo-print

اردوغان يؤكد أن الشعب سيُطيح بالأسد ومقتل 12 مدنيا بيد قوات الأمن في حمص


قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ان الشعب السوري سيُطيح بالرئيس السوري بشار الأسد عاجلا أم آجلا مشددا على ان زمن الحكم الديكتاتوري بدأ يتلاشي في جميع أنحاء العالم.

وقال في مقابلة مع شبكة CNN تذاع الأحد إن الشعب السوري يتطلع إلى الحرية شأنه في ذلك شأن الشعوب في تونس ومصر وليبيا، وأكد إن ممارسة الوحشية لا تضمن الاستمرار بالسلطة وأنه من غير الممكن هزيمةَ إرادة الشعوب.

كما أكد ارودغان مجددا أن العلاقات التركية الإسرائيلية لن تعود لسابق عهدها ما لم تستجب إسرائيل لمطالب تركيا بالاعتذار عن هجومها على قافلة الحرية إلى غزة في العام الماضي.

ولم يخف ارودغان إعجابه بسياسة الرئيس الأميركي باراك أوباما معربا عن تمنياته له بالنجاح في الانتخابات المقبلة.

مقتل عدد من المدنيين

من جهة أخرى قتل 12 مدنيا بيد قوات الأمن السورية في منطقة حمص كما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد في بيان "قتل 12 مواطنا خلال عمليات أمنية وعسكرية لملاحقة مطلوبين للسلطات الأمنية تمكن المرصد من الحصول على أسماء 8 منهم".

وأضاف البيان ان "عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا إلى قائمة شهداء الثورة السورية يبلغ بذلك 15 شهيدا لان السلطات السورية سلمت في مدينة القصير بمحافظة حمص وفي مدينة حرستا بريف دمشق جثماني شهيدين فقدا قبل أيام إلى اسرتيهما، كما استشهد مواطن في مدينة دوما متأثرا بجراح أصيب بها مساء يوم الجمعة".

وبحسب المرصد، فان تسعة مدنيين قتلوا الجمعة في منطقة حمص.

وأطلق المتظاهرون على يوم الجمعة "جمعة وحدة المعارضة" لإسقاط النظام السوري.

وتشهد سوريا حركة احتجاج غير مسبوقة ضد نظام الرئيس بشار الأسد منذ منتصف مارس/اذار وأسفر قمعها عن سقوط 2700 قتيل حسب الأمم المتحدة.

وقال المرصد إن 15 الف شخص معتقلون حاليا.
XS
SM
MD
LG