Accessibility links

logo-print

لجنة نيابية: لا حصانة للمدربين الأميركيين بعد عام 2011



استبعدت لجنة الأمن والدفاع النيابية منح الحصانة للمدربين الأميركيين الذين سيكلفون بمهمة تدريب القوات العراقية بعد الانسحاب المقرر للقوات الأميركية نهاية العام الجاري.

وقال عضو لجنة الأمن والدفاع عمار طعمة لـ"راديو سوا" إن الخبراء الأميركيين الذين سيقومون بتدريب القوات العراقية لن يتمتعوا بأي نوع من الحصانة، وأشار إلى أن القوى السياسية أجمعت على أن هناك ثمة حاجة لتعزيز قدرات القوات العراقية، وفوضت الحكومة بإجراء مباحثات مع الجانب الأميركي بخصوص بقاء مدربين وخبراء.

وأضاف طعمة أن عدد المدربين سيعتمد على تقارير المؤسسات الأمنية العراقية وحاجتها الفعلية.

وطبقا لما أعلنه نواب عن ائتلاف دولة القانون، فان المفاوضات مع الجانب الأميركي تسير باتجاه الاستعانة بعدد محدود لا يتجاوز 300 خبير ومدرب.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG