Accessibility links

مسؤولون إسرائيليون على رأس قائمة المتهمين بالهجوم على أسطول الحرية


وضعت الحكومة التركية رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ووزير خارجيته أفيغدور ليبرمان ووزير دفاعه إيهود بارك على قائمة المتهمين بالهجوم على أسطول الحرية في مايو/أيار من العام الماضي.

وقالت مراسلة "راديو سوا" أنقرة خزامى عصمت أن صحيفة "صباح" التركية كانت قد نشرت قائمة بأسماء 174 إسرائيلياً معظمهم من جنود وضباط وحدات الكوماندوس من قوات البحرية الخاصة المتهمين بالهجوم على سفينة "مرمرة".

وذكرت الصحيفة أن الاستخبارات التركية أعدت القائمة وسلمتها إلى المدعي العام في وزارة العدل التركية تمهيداً لفتح ملفات جنائية ضدهم وتقديهم للقضاء التركي والدولي.

وأشارت إلى أن الفريق التركي الذي حقق وأعد القائمة يجيد التحدث بالعبرية، وفحص أسماء جميع الجنود والضباط الذين تواجدوا في المكان خلال الهجوم على سفينة مرمرة والذين نشرت صورهم في وسائل الإعلام.

وبحسب الصحيفة، فقد جاء على رأس قائمة المطلوبين: نتانياهو ووزراء المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية إضافة إلى رئيس الأركان السابق غابي أشكنازي وقائد سلاح البحرية الجنرال إيلي تشيلي ورئيس الاستخبارات العسكرية السابق الجنرال عاموس يدلين.

وشملت القائمة أيضاً عشرات الأسماء من الضباط الكبار بينهم قادة لواء غولاني وجفعاتي وضباط كبار في سلاح المدرعات وقادة سرايا في ألوية سلاح المشاة وقادة قواعد عسكرية في سلاح الجو بالإضافة إلى الجنرال عامي أيالون قائد البحرية السابق.

نتانياهو ينتقد أردوغان

هذا وقد وصف نتانياهو في حديث تنشره صحيفة جيروسليم بوست الأربعاء تصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الأخيرة التي اتهم فيها إسرائيل بقتل بـ"مئات الآلاف من الفلسطينيين" وباستغلال المحرقة بأنها "غير صحيحة" و"مشينة".

وأضاف نتانياهو "اشعر بالأسف لسماع هذا النوع من التصريحات من زعيم تركيا"، وقال "نحن لا نستغل الهولوكوست التي كانت أسوأ جريمة ترتكب ضد شعبنا".

يشار إلى أن تركيا كانت قد قررت مؤخرا طرد السفير الإسرائيلي في أنقرة وتجميد العلاقات العسكرية احتجاجا على رفض إسرائيل الاعتذار عن الهجوم على السفينة التركية.
XS
SM
MD
LG