Accessibility links

أسبوع للأفلام التسجيلية الأميركية في الأردن


تستضيف السفارة الأميركية في عمان هذا الأسبوع عروضا لمجموعة من الأفلام التسجيلية الأميركية في كل من العاصمة عمان ومدينة العقبة الجنوبية، وذلك بالترافق مع زيارة خبيري أفلام أميركيين يعقدان ورشات عمل في كل من المدينتين.

أما الخبيران السينمائيان الأميركيان فهما كل من المخرج بليك أشمان - كايبرفيزر، وهو منتج ومخرج في مدينة نيويورك، ويشتمل رصيده السينمائي على إنتاج ثلاثة أفلام تسجيلية بينها فيلم (Lottery) "اليانصيب"، وهو ضمن الأفلام المعروضة هذا الأسبوع. وقد دخل هذا الفيلم القائمة النهائية لجائزة الأوسكار لأفضل فيلم وثائقي، ومدير المونتاج السينمائي والتلفزيوني جون فاربروذر الحائز على عدة جوائز، بما في ذلك جائزتا الجمهور لأفضل فيلم وثائقي في كل من مهرجان بالم سبرنجز السينمائي الدولي ومهرجان شيكاغو السينمائي الدولي.

وفي لقاء صحفي عقد في مركز الحسين الثقافي بعمان حيث تعرض الأفلام التسجيلية الأميركية، قال المنتج بليك أشمان - كايبرفيزر حول برنامج الأفلام التسجيلية الأميركية:
"إنه برنامج عظيم تحت رعاية وزارة الخارجية الأميركية يختار 15 إلى 18 من الأفلام التسجيلية الأميركية كل عام، وتقدم بالمشاركة مع السفارات الأميركية لإحضار المخرجين السينمائيين والأفلام إلى الدول المختلفة، ومشاركة هؤلاء المخرجين في ورشات عمل حول إخراج الأفلام التسجيلية وأهميتها".

من جانبه، تحدث مدير المونتاج جون فاربروذر عن فيلم (Louder than a Bomb) "أعلى من دوي قنبلة" المشارك في أسبوع الأفلام التسجيلية الأميركية، والذي قام بمونتاجه:
"الفيلم الذي عملت فيه وقمت بمونتاجه هو فيلم (Louder than a Bomb) "أعلى من دوي قنبلة" الذي يركز على المسابقة الشعرية السنوية التي تقام في مدينة شيكاغو. وهذه المسابقة مخصصة للمراهقين. وهذا الفيلم يركز أساسا على ثلاثة أفراد في فريق واحد خلال استعدادهم للمشاركة في المسابقة. ويتعقب الفيلم هؤلاء الأشخاص خلال السنة الدراسية وما يشتمل عليه ذلك من تجارب ومصاعب".

يشار إلى أن الأفلام الأربعة المشاركة في أسبوع الأفلام التسجيلية الأميركية في الأردن أفلام حديثة الإنتاج وحائزة على العديد من الجوائز السينمائية.
XS
SM
MD
LG