Accessibility links

logo-print

الحكم بالسجن ست سنوات على مسؤول إصلاحي في إيران


أصدرت محكمة إيرانية حكما بالسجن ست سنوات على المسؤول الإصلاحي والنائب الإيراني السابق محسن ارمين، حسبما أفاد موقع كلمة التابع للمعارضة اليوم الخميس.

وقال الموقع إن حكم السجن الصادر بحق ارمين يأتي على خلفية اتهامات بـ"المشاركة في تجمعات معادية للسلطة ومحاولة إضعاف النظام".

وكانت السلطات الإيرانية قد أوقفت ارمين وهو المتحدث باسم منظمة مجاهدي الثورة الإسلامية في 16 مايو/ آيار 2010 قبل أن يطلق سراحه في سبتمبر/أيلول من العام نفسه بكفالة قدرها 150 ألف يورو.

وحظرت الحكومة الإيرانية نشاطات منظمة مجاهدي الثورة الإسلامية في عام 2010، بعد أن دعمت هذه الحركة الإصلاحية ترشيح رئيس الوزراء السابق مير حسين موسوي في الانتخابات الرئاسية التي جرت في يونيو/حزيران 2009.

وكانت السلطات قد أوقفت العديد من المسؤولين الإصلاحيين وأصدر أحكاما بالسجن بحق كثيرين لمشاركتهم في حركات الاحتجاج على إعادة انتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد المثيرة للجدل.

يذكر أن مير حسين موسوي والرئيس السابق للبرلمان مهدي كروبي يخضعان حاليا للإقامة الجبرية في إيران.

XS
SM
MD
LG