Accessibility links

logo-print

الحكم بإعدام شخص وسجن 20 طبيبا في البحرين


أصدرت محكمة بحرينية اليوم الخميس حكما بالإعدام على رجل لدهسه شرطيا خلال الاحتجاجات التي شهدتها المملكة في وقت سابق من العام الجاري، حسبما قالت وكالة أنباء البحرين الرسمية.

وأضافت الوكالة أن علي الطويل أدين بقتل شرطي والاشتراك في تجمهر بمكان عام "تنفيذا لغرض إرهابي" مشيرة إلى أن المحكمة قد أصدرت حكما بالسجن المؤبد على رجل آخر لاشتراكه معه.

وأشارت الوكالة إلى أن المحكمة أصدرت كذلك حكما منفصلا بسجن 20 طبيبا بسبب "احتلالهم مستشفى بالقوة ونشر الشائعات والأخبار الكاذبة والامتناع دون عذر عن إغاثة مرضى ومصابين والتحريض على كراهية نظام الحكم وإزدرائه."

ونفى الأطباء الاتهامات مرارا وقالوا إن السلطات لفقتها لهم لمعاقبة العاملين بالقطاع الطبي على معالجة من شاركوا في الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وصدرت أحكام على عشرة منهم بينهم الطبيب البارز علي العكسري بالسجن 15 عاما وعلى اثنين بالسجن 10 أعوام وقضت المحكمة بسجن الباقين خمسة أعوام.

وأصدرت الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان بيانا عبرت فيه عن قلقها العميق من الأحكام التي صدرت.

وكانت البحرين التي يحكمها السنة سحقت احتجاجات قادتها الأغلبية الشيعية في مارس/ آذار الماضي مطالبة بإنهاء ما يصفونه بالتمييز الطائفي ولعب دور اكبر في شؤون الحكم.

وبناء على طلب البحرين أرسلت السعودية والإمارات قوات للمساعدة في وقف الاضطرابات في إطار ما يعرف باسم قوات درع الجزيرة التي تمكنت من وضع حد لهذه الاحتجاجات التي شهدت مقتل 30 شخصا على الأقل وإصابة المئات واعتقال أكثر من ألف أغلبهم من الشيعة.

XS
SM
MD
LG