Accessibility links

logo-print

عمرو ينفي تلقي مصر عرضا للإنضمام إلى مجلس التعاون الخليجي


نفى وزير الخارجية محمد كامل عمرو أي علم لديه بوجود أى عرض على مصر للإنضمام إلى مجلس التعاون الخليجي، مشيرا إلى أن أحدا قد أبلغه بوجود تقرير صحافي عن ذلك ولكنه لم يتسلم أي عرض رسمي أو شفوي فى هذا الصدد.

جاء ذلك فى مقابلة صحافية لوزير الخارجية قبيل مغادرته واشنطن الخميس فى ختام زيارته للولايات المتحدة والتي شارك خلالها فى إجتماعات الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة، كما أجرى سلسلة من اللقاءات مع عدد من وزراء الخارجية المشاركين في الإجتماعات.

وكانت مصادر خليجية قد أفادت يوم الخميس أن دول مجلس التعاون الخليجي تجري اتصالات حول إمكانية انضمام مصر إلى المجلس كعضو فاعل على غرار كل من الأردن والمغرب، حسبما قالت صحيفة الوطن الكويتية.

وأضافت الصحيفة نقلا عن مصادرها التي لم تسمها القول إن "مصر ترحب بالانضمام إلى مجلس التعاون الخليجي". وأشارت المصادر إلى أن دولا خليجية ترى أن مصر لديها علاقات استراتيجية وتاريخية مع دول مجلس التعاون، وأن أمنها يرتبط بأمن الخليج وهو ما يزيد الرغبة لدى هذه الدول في انضمام مصر إلى المجلس.

وقالت المصادر إن الظروف الحالية زادت من أهمية الدور المصري على المستوى العربي عموما، والخليجي بصورة خاصة بعد التغيير في العراق والتدخل الإيراني السافر في شئونه، على حد قول المصادر.

وأضافت أن "مصر ترحب بالتعاون مع المجلس في أي صيغة للتعاون الاقتصادي والأمني والثقافي وغيره من مجالات التعاون".

وكان قادة دول مجلس التعاون الخليجي أيدوا في قمتهم التشاورية بالرياض في مايو/أيار الماضي انضمام الأردن والمغرب إلى مجلس التعاون الخليجي.

يذكر أن للأردن تواصل جغرافي مع السعودية، أبرز أعضاء مجلس التعاون الخليجي، إلا أن دول المجلس مجتمعة تبتعد جغرافيا تماما عن المغرب التي تشترك فقط مع هذه الدول في النظام الملكي الحاكم.

XS
SM
MD
LG