Accessibility links

logo-print

تواصل التحقيقات مع وزيرة القوى العاملة السابقة في اتهامات بتضخم الثروة


قرر المستشار عاصم الجوهري، مساعد وزير العدل لجهاز الكسب غير المشروع، صرف عائشة عبد الهادي، وزيرة القوى العاملة السابقة، من الجهاز، بعد توقيعها إقراراً كتابياً بالالتزام بحضور جلسات التحقيق أمام لجنة الخبراء فى الجهاز، لسؤالها حول مصادر ثروتها وحجمها بعد امتناعها عن الحضور لأكثر من مرة.

ويأتي هذا القرار بعد أن استدعى المستشار مدحت عبد الفتاح، رئيس هيئة الفحص والتحقيق بجهاز الكسب غير المشروع، عبد الهادي للتحقيق بعد تقديم لجنة الخبراء شكوى ضدها بسبب امتناعها عن الحضور رغم تكرار استدعائها، فحضرت إلى الجهاز أمس برفقة محاميها.

وأجرى المستشار عبد الفتاح تحقيقات مع عبد الهادي حول مصادر ثروتها السائلة، والمنقولة، والأسهم، والسندات في البورصة والشركات والبنوك، في جلسة سريعة، وقعت الوزيرة السابقة في نهايتها إقراراً كتابياً بالتزامها بالحضور أمام لجنة الخبراء المكلفة من الجهاز بإجراء معاينة على الطبيعة لممتلكاتها العقارية.

ومن ناحيتها قدمت إلهام شرشر، زوجة وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، إلى الجهاز بعض المستندات الخاصة بقضية تضخم ثروة زوجها، واستخدام نفوذه، والحصول على كسب غير مشروع.

وقالت مصادر قضائية إنه قد تم إثبات المستندات في ملف التحقيقات لحين فحصها.

وأضافت المصادر أن "المستندات تؤكد أن ممتلكاتها عبد الهادي التي تضم فيلات، وقصوراً، وأراضى، وحسابات بنكية، جاءت بطرق مشروعة، وليس باستغلال نفوذ زوجها الوزير السابق"، على حد قول المصادر.

XS
SM
MD
LG