Accessibility links

logo-print

مجلس النواب الألماني ينعش الآمال الأوروبية ويصادق على خطة إنقاذ اليورو


صادق البرلمان الألماني يوم الخميس بأغلبية كبيرة على توسيع الصندوق المالي لإنقاذ منطقة اليورو وذلك في مؤشر على التزام اكبر إقتصادات القارة العجوز بدعم شركائه مما أنعش الآمال الأوروبية بالخروج من الأزمة المالية غير المسبوقة.

وأعلن رئيس المجلس نوربرت لامرت أن 523 نائبا من أصل 620 صوتوا "بنعم" لتصبح ألمانيا ثالث بلد يصادق على الزيادة في الأموال وتوسيع صلاحيات صندوق الإنقاذ الأوروبي الذي أنشئ في العام الماضي لمساعدة دول منطقة اليورو التي تشهد صعوبات كبيرة.

ومن أصل 611 نائبا أدلوا بأصواتهم اليوم الخميس، عارض 85 القرار فيما امتنع ثلاثة عن التصويت.

وكانت نتيجة التصويت محسومة سلفا إذ أن اثنين من أحزاب المعارضة، الاجتماعيون الديموقراطيون والخضر، وعدوا بالتصويت بنعم على المقترح الذي يجعل ألمانيا أكبر مساهم في صندوق الإنقاذ الأوروبي.

وقال المحلل هولغر شميدينغ من برنغر بنك إنه "لم يكن ممكنا المصادقة على القانون في البوندستاغ (مجلس النواب) بدون مساعدة المعارضة".

وأضاف أن عدم تأييد المعارضة لهذا المقترح كان سيصيب المستشارة الألمانية انغيلا ميركل بنكسة كبيرة على نحو من شأنه تهديد استمرار الائتلاف الحاكم.

XS
SM
MD
LG