Accessibility links

بايدن يؤكد لرئيس الوزراء الكويتي التزام واشنطن بأمن الكويت والخليج


التقى رئيس الوزراء الكويتي الشيخ ناصر المحمد الأحمد الجابر الصباح الخميس في البيت الأبيض نائب الرئيس جو بايدن.

وقال البيت الأبيض إن المسؤولين بحثا في "جملة من المواضيع الإقليمية والسياسية والأمنية بما في ذلك التغيرات الحاصلة في المنطقة بسبب الربيع العربي، وضرورة حل المسائل التي لا تزال عالقة بين الكويت والعراق".

وقد نقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن سفير الكويت في واشنطن الشيخ سالم عبد الله الجابر الصباح قوله إن اللقاء "تناول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك".

وأوضح السفير أن بايدن أكد التزام الولايات المتحدة بأمن الكويت بشكل خاص وأمن منطقة الخليج بشكل عام وهو الأمر الذي كان محل تقدير وثناء" من ضيفه الكويتي.

وأشار السفير إلى أن "الجانبين بحثا العديد من المواضيع الإقليمية لاسيما موضوع انسحاب القوات الأميركية من العراق.

وقال السفير الكويتي إن الصباح "حرص على طرح هذا الموضوع مع بايدن كونه المسؤول الأول في الإدارة الأميركية عن ملف العراق".

وكشف السفير عن أن رئيس الوزراء الكويتي أثار مع بايدن "ملف المحتجزين الكويتيين في غوانتانامو فوزي العودة وفايز الكندري، شارحا له الأهمية الكبرى لهذه القضية بالنسبة إلى الكويت وطلب منه بذل قصارى الجهد لإطلاق سراحهما"، مشيرا إلى أن بايدن وعده "بالنظر بجدية إلى هذا الملف".
XS
SM
MD
LG