Accessibility links

ممثل السيستاني في كربلاء ينتقد طريقة تسيير البلاد


إنتقد معتمد المرجع علي السيستاني في كربلاء الطريقة التي تدار بها البلاد، وقال إن الأجهزة الأمنية فشلت في الحد من استمرار العنف ضد المدنيين.

وقال معتمد المرجعية الدينية بكربلاء السيد أحمد الصافي إن العراق لايدار بطريقة صحيحة، مضيفا أن نقص المعلومات الاستخبارية لدى الأجهزة الأمنية تسبب في عجزها عن وقف العنف الذي يحصد حياة المدنيين الأبرياء.

ووصف الصافي الطريقة التي تدار بها البلاد بأنها فوضوية، منتقدا الطبقة السياسية والمتنفذين في الدولة، وقال "إنهم لايلتزمون بالقوانين ويطبقونها على الفقراء فقط".

كما دعا الصافي في خطبة صلاة الجمعة إلى وضع ضوابط تنظم الإنفاق العام وتحد من تفاقم ظاهرة الفساد، لافتا إلى ضرورة أن يستفيد عامة المواطنين ولاسيما الفقراء من الموازنة العامة.

وفيما أدان الصافي التفجيرات التي ضربت أهدافا مدينة في عدد من مناطق البلاد الأسبوع الماضي، انتقد عدم تمكن الأجهزة الأمنية إفشال خطط الجماعات المسلحة في استهداف المدنيين.

واعتبر الصافي ما أسماه التساهل مع المتورطين بأعمال مسلحة ضد المدنيين، سببا في استمرار مسلسل العنف في البلاد.

يشار إلى أن مدينة كربلاء شهدت الأحد الماضي ثلاثة انفجارات استهدفت مباني حكومية في وسط المدينة، وأوقعت أكثر من 100 شخص قتلى وجرحى.

تقرير عباس المالكي مراسل "راديو سوا" في كربلاء:
XS
SM
MD
LG