Accessibility links

logo-print

مركز كينيدي للفنون يكرم المغنية الأميركية باربرا كوك


اختار مركز كينيدي للفنون الاستعراضية في واشنطن خمس شخصيات سيتم تكريمها بشكل خاص لإسهاماتهم في إثراء الحياة الثقافية والفنية الأميركية.

وستُكرم الشخصيات الخمس في الاحتفال السنوي للمركز نهاية هذا العام، ومن بين المكرمين المغنية الأميركية باربرا كوك.

وتعد باربرا كوك واحدة من أعظم وألمع المغنيات الأميركيات ذات الصوت الدافئ كضوء الشمس استمر عطاؤها لأكثر من نصف قرن من الزمان.

وأطلقت عليها صحيفة فاينانشال تايمز لقب أعظم مطربة في العالم، كما كتبت صحيفة نيويورك تايمز عنها أنها صاحبة صوت يشعرك ببراءة حينما تغني.

وغنت كوك على أكبر المسارح الأميركية وعلى رأسها برودواي وصالة كيندي سنتر وصالة كارنيغي والبرت هول في لندن، وقد غنت باربرا أمام أربعة رؤساء أميركيين.

وحينما تستمع لتسجيلاتها الصوتية تشعر للوهلة الأولى من خلال أدائها الفريد وأسلوبها الغنائي الخاص بها وكأنها صديقة لك أو كأنك تعرفها عن قرب، كما تشعرك بصدق مشاعرها حينما تغنى حتى اعتبرها الكثيرون أنها ظاهرة أميركية نادرة.

وحين عادت باربرا كوك إلى مسارح برودواي بعد غيبة طويلة في 2010 كان الاحتفال بها كبيرا كواحدة من ألمع النجوم الأميركيين.

وقد حصلت باربرا في سن الـ14 من عمرها على عشرة دولارات كجائزة في إحدى مسابقات الغناء للهواة على مسرح روكسي في أتلانتا حين أدت أغنية "My Devotion".

وفي عام 1948 رحلت إلى نيويورك للبحث عن فرصة للعمل في مجال الغناء والتمثيل، فقابلت هناك الملحن Vernon Duke الذي قدمها في صيف 1950 في أحد العروض الفنية، لتنطلق بعد ذلك بعام في أول ظهور لها على مسارح برودواي.

وكانت الانطلاقة الأكبر في عام 1956 حين أصبحت الممثلة الرئيسية في تاريخ المسرحيات الغنائية الأميركية بعد قيامها بأداء شخصية Cunégonde في المسرحية الغنائية Candide.

وقد حقق هذا العمل المسرحي نجاحا باهرا أثبتت كوك من خلاله قدراتها الغنائية الهائلة، فنالت جائزة Tony Award وهي أرفع جائزة تُمنَح على مسارح برودواي. واستمر عرض المسرحية لعامين متتاليين.

وفي الستينيات قامت كوك بأداء العديد من الأغاني التي حققت شهرة واسعة مثل Goodnight, My Someone و My White KnightوTill There Was You التي سجلها فريق البيتلز فيما بعد والتي وزعت مليون نسخة في غضون 12 أسبوع، وآخر أعمالها التي سجلتها ألبوم بعنوان No One Is Alone.

وسوف تكون باربرا كوك على موعد مع التكريم بمركز كينيدي في السابع والعشرين من ديسمبر/ كانون أول لتضيف تكريما جديدا لمشوار فني امتد لستة عقود وما زال صدى صوتها يتردد في أذان عشاقها.

ومن المقرر أن يكرم المركز أيضا النجمة الأميركية ميريل ستريب ومؤلف الأغاني نيل دياموند إضافة إلى عازف آلة التشيلو الأشهر هنا يويوما وعازف الساكسفون سوني رولينز عن جميع أعمالهم.
XS
SM
MD
LG