Accessibility links

logo-print

جمعة استرداد الثورة تهدف للإسراع بنقل السلطة إلى المدنيين


احتشد آلاف المتظاهرين المصريين في ميدان التحرير فيما أسموه جمعة استرداد الثورة في محاولة للضغط على المجلس العسكري للإسراع بنقل السلطة إلى المدنيين، وطالب المتظاهرون بإلغاء قانون الطوارئ وتعديل قانون الانتخابات وإقرار قانون الغدر على رموز نظام الرئيس السابق لمنع فلول الحزب الوطني من ممارسة العمل السياسي لمدة 10 سنوات.

كما طالبوا بإلغاء المحاكمات العسكرية وكافة الأحكام الصادرة عنها خلال الفترات السابقة على أن تعاد تلك المحاكمات أمام محاكم مدنية علاوة على تطهير وزارتي الداخلية والإعلام وضمان استقلال القضاء وتطهيره وحرية إنشاء نقابات مستقلة وإقرار الحدين الأدنى والأقصى للأجور وإلغاء قانون تجريم الاعتصام.

وجاءت التظاهرة بدعوة من حزب الوسط ومشاركة من أحزاب الغد والناصري والوفد وحركة ستة أبريل والجمعية الوطنية للتغيير وائتلاف شباب الثورة وعدد آخر من القوى السياسية، بينما امتنعت عن المشاركة في التظاهرة جماعة الإخوان المسلمين والتيار السلفي والجماعة الإسلامية.

هذا وقام الشباب المشارك بإغلاق جميع مداخل الميدان الذي خلا من أي وجود لرجال الشرطة أو القوات المسلحة، وقامت اللجان الشعبية بتأمين مداخل ومخارج الميدان لضمان عدم اندساس أي من العناصر المثيرة للشغب أو الخارجة عن القانون.

من جهته، طالب إمام مسجد عمر مكرم الشيخ مظهر شاهين، الملقب بخطيب الثورة، بضرورة استكمال جميع مطالب الثورة، وحث جميع الأحزاب والقوى والحركات السياسية المتنوعة على التوحد والوقوف صفا واحدا من أجل حماية الثورة واستكمال تحقيق أهدافها داعيا في الوقت نفسه الجميع إلى الالتزام بشعار السلمية الذي قامت عليه الثورة البيضاء.

وقفات احتجاجية في عدة محافظات

في بني سويف نظم عدد من شباب ائتلاف الثورة وقفة احتجاجية أمام مسجد عمر بن عبد العزيز، ورفع الشباب لافتات تحدد عددا من المطالب وفي مقدمها إنهاء العمل بقانون الطواريء وتغيير نظام الانتخابات.
وفى السويس نظم بعض المواطنين وشباب الثورة مظاهرة بميدان الأربعين للمطالبة بإلغاء قانون الطوارىء وضرورة تفعيل قانون الغدر.

وفى محافظة الإسماعيلية شارك عدد كبير من النشطاء السياسيين من مختلف القوى الوطنية للمطالبة بوقف العمل بقانون الطوارىء وتحديد جدول زمنى لانسحاب المجلس العسكرى من الحياة السياسية.

وفى محافظة شمال سيناء قام العشرات من شباب ائتلاف الثورة بالعريش بوقفة احتجاجية أمام المسجد الرفاعى وذلك للمطالبة بإلغاء قانون الطوارىء وتفعيل قانون الغدر.

وفى محافظة الغربية خرجت أعداد محدودة من بعض القوى السياسية وشباب الثورة مرددين شعارات لا للانتخابات مع الطوارىء ولا انتخابات دون تطبيق العزل السياسى ولا انتخابات مع المادة الخامسة ولا انتخابات بالثلث والثلثين.

وفى محافظة القليوبية شهدت الميادين العامة خاصة فى مدن بنها وشبرا الخيمة عددا من المظاهرات التى نظمتها القوى والحركات السياسية وذلك للمطالبة بإلغاء قانون الطوارىء.

وفى محافظة دمياط خرج العشرات من شباب حركة 6 أبريل فى مسيرة حيث هتف المتظاهرون بسقوط نظام العسكر وطالبوا بنقل السلطة إلى سلطة مدنية.

وفي بورسعيد خرجت عدة مظاهرات شاركت فيها حركات 6 أبريل وائتلاف الثورة بينما لم تشارك التيارات الدينية.

XS
SM
MD
LG