Accessibility links

logo-print

آراء حول أسباب استمرار التفجيرات في بابل



تباينت آراء أعضاء مجلس محافظة بابل حول أسباب استمرار الهجمات المسلحة ضد المدنيين في المحافظة.

وعزا رئيس اللجنة الأمنية في مجلس المحافظة حيدر الزنبور في لقاء مع "راديو سوا" أساب ذلك إلى ضعف الجهد الاستخباري.

وقال عضو المجلس حامد الملي إن قلة خبرة منتسبي الأجهزة الأمنية وضعف تدريبهم وعدم إجراء تغييرات في أماكن تواجد القادة الأمنيين داخل المحافظة هي أبرز أسباب تردي الوضع الأمني.

وعزا عضو مجلس المحافظة حسن كمون الأسباب إلى استمرار الخلافات بين الكتل السياسية المشكلة للحكومة، داعيا إياها إلى الاتفاق فيما بينها خدمة للشعب العراقي.

يشار إلى أن الشهر الحالي شهد وقوع العديد من عمليات التفجير في محافظة بابل كان آخرها انفجار سيارة ملغمة يوم أمس الجمعة استهدفت مجلس عزاء جنوب مدينة الحلة، وأدى إلى قتل وجرح العشرات من المدنيين.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بابل حسين العباسي:
XS
SM
MD
LG