Accessibility links

مقتل ستة جنود يمنيين في مواجهات مع تنظيم القاعدة في مدينة زنجبار



قتل ستة جنود يمنيين السبت في هجوم شنته القوات اليمنية على حي بمدينة زنجبار الجنوبية التي يسيطر على جزء منها مسلحون من تنظيم القاعدة، حسب ما أفادت مصادر طبية لوكالة الصحافة الفرنسية.

وذكرت المصادر الطبية أن ستة جنود قتلوا وأصيب ثلاثة في اشتباكات بين الجيش ومسلحي القاعدة في حين أفادت مصادر محلية أن الضحايا سقطوا عندما حاول الجيش اليمني الدخول إلى حي باجدار في زنجبار. وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى مقتل خمسة جنود.

من جهته، نقل موقع 26 سبتمبر التابع لوزارة الدفاع عن مصدر عسكري مسؤول قوله إن وحدات القوات المسلحة "تمكنوا صباح اليوم السبت من تطهير أجزاء كبيرة من مدينة زنجبار عاصمة محافظة ابين من العناصر الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة بما فيها منطقة باجدار وضواحيها".

وأضاف المصدر أن عناصر الجيش "يواصلون تقدمهم لاستكمال تطهير مدينة زنجبار بالكامل من تلك العناصر الإرهابية".

إلا أن سكانا في المدينة أكدوا لوكالة الصحافة الأردنية أن الاشتباكات في باجدار كانت مستمرة حتى مساء السبت.

وشارك سلاح الجو في الاشتباكات التي دارت السبت في المنطقة بحسب هؤلاء السكان.

إلى ذلك، أكدت مصادر محلية لوكالة الصحافة الفرنسية أن الطيران اليمني شن غارة على مستشفى مدينة جعار المجاورة لزنجبار والتي تسيطر عليها أيضا القاعدة.

وذكر المصدر أن الغارة أسفرت عن مقتل أربعة عناصر من القاعدة وإصابة ستة آخرين بجروح.

ويسيطر مسلحو القاعدة على كافة المرافق في مدينة جعار لاسيما مستشفى المدينة.

من جهته، أكد مصدر عسكري منشق لوكالة الصحافة الفرنسية أن جنديا قتل في اشتباكات وقعت الجمعة مع تنظيم القاعدة وأصيب عدد من عناصر التنظيم المتطرف في منطقة الكود جنوب زنجبار.
XS
SM
MD
LG