Accessibility links

انطلاق الحملة الانتخابية في تونس لانتخابات المجلس التأسيسي


انطلقت السبت في تونس الحملة الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني التأسيسي المقررة في 23 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري مع تعليق اللافتات والصور في الساحات العامة وانعقاد مؤتمرات صحافية وتجمعات انتخابية.

ومنذ الصباح الباكر انطلقت في تونس العاصمة عجلات الماكينات الانتخابية حيث عمد ناشطون ومناصرون الى تعليق اللافتات والقوائم الانتخابية وصور المرشحين في الأماكن المخصصة لها، كما أفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية.

وتوقف العديد من المارة أمام هذه الملصقات وراحوا يقرأون أسماء المرشحين الواردة فيها.

وتتنافس في الانتخابات حوالي 1500 لائحة تضم نحو 11 ألف مرشح يتوزعون على 27 دائرة انتخابية، وهي مقسمة بين حوالي 800 لائحة تضم مرشحين حزبيين ونحو 600 لائحة أخرى تضم مستقلين، أما بقية اللوائح فنتيجة تحالفات.

وكان العديد من الأحزاب دعا إلى مؤتمرات صحافية أو تجمعات انتخابية السبت لإطلاق حملاته الانتخابية.

واختارت حركة النهضة، الحزب الإسلامي الذي يعتبر بحسب استطلاعات الرأي الأوفر حظا للفوز في الانتخابات، منطقة سيدي بوزيد (وسط البلاد)، مهد الثورة التونسية، لإطلاق حملتها الانتخابية.

وفي العاصمة انطلق المئات من أنصار النهضة ومناصروها في الشوارع والطرقات حيث راحوا يستوقفون المارة ويدخلون المحال التجارية للحديث مع أصحابها في مسعى منهم لإقناعهم بالتصويت لحزبهم، كما أفاد مصور وكالة الصحافة الفرنسية.

وانطلقت الحملة الانتخابية كذلك في وسائل الإعلام الوطنية التي بدأت ببث الدعايات الانتخابية المخصصة لممثل كل لائحة ومدة كل منها ثلاث دقائق.

ودعي التونسيون للتوجه إلى صناديق الاقتراع في 23 أكتوبر/ تشرين الأول لانتخاب المجلس الوطني التأسيسي المكلف وضع دستور جديد للبلاد بعد تسعة أشهر من فرار الرئيس السابق زين العابدين بن علي في 14 يناير/ كانون الثاني إثر انتفاضة شعبية أطاحت بنظامه.

XS
SM
MD
LG