Accessibility links

logo-print

إسرائيل تقبل دعوة الرباعية لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين


أعلنت إسرائيل الأحد قبول دعوة اللجنة الرباعية للسلام في الشرق الأوسط، التي تضم الأمم المتحدة والولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي وروسيا، لاستئناف المفاوضات مع الجانب الفلسطيني.

وقال بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "ترحب إسرائيل بدعوة اللجنة الرباعية إجراء مفاوضات مباشرة بين الطرفين دون شروط مسبقة."

وتابع البيان الصادر، بعد أن أجرى نتانياهو مشاورات مع عدد من وزرائه، "رغم أن إسرائيل لديها بعض المخاوف إلا أنها ستثيرها في الوقت المناسب. تدعو إسرائيل السلطة الفلسطينية إلى أن تقوم بنفس الأمر وتدخل في مفاوضات مباشرة دون تأخير."

وتعليقا على دعوة الرباعية الدولية قال أوفير جندلمان المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي فى تصريحات لراديو سوا " نعتقد أن المفاوضات المباشرة غير المشروطة هي السبيل الوحيد لإقامة دولة فلسطينية مستقلة قابلة للحياة ، وندعو الطرف الفلسطيني للعودة للمفاوضات بدون تأخير".

وأضاف جندلمان يقول:

"الحلول لقضية الاستيطان والقدس واللاجئين وإلى اخره تكمن في اطار المفاوضات ونحن مع ايجاد الصيغ المناسبة لكي نصل الى حل لهذه القضايا العالقة ونحن نأمل ان ينتهز الطرف الفلسطيني هذه الفرصة ويعود الى المفاوضات بدون مماطلات وبدون ذرائع."

رفض فلسطيني

وردا على التحرك الإسرائيلي ، اعتبر صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين بيان رئي الذي اعلن فيه قبول بيان اللجنة الرباعية بأنه "ممارسة للخداع على المجتمع الدولي".

وقال عريقات فى تصريحات لوكالة الصحافة الفرنسية "إذا كان يقبل ببيان الرباعية عليه أن يعلن وقف الاستيطان بما فيه النمو الطبيعي والقبول بمرجعية حدود العام 1967، لان هذا ما طالب به بيان اللجنة الرباعية بوضوح".

جوبيه يعلن فشل المبادرة

ويأتي البيان الإسرائيلي بعد يوم من إعلان وزير الخارجية الفرنسية آلان جوبيه أن المبادرة التي كانت اللجنة الرباعية قد تبنتها مؤخرا قد فشلت في التوصل إلى اتفاق بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال في مؤتمر صحفي مع نظيره الإيطالي فرانكو فراتيني إن مبادرة الرباعية، التي أعلن عنها يوم الجمعة الماضي، لم يقدر لها النجاح.

وتتضمن مبادرة اللجنة الرباعية دعوة طرفي الصراع لمفاوضات تجرى خلال شهر، على أن يتقدم كل طرف بأفكار واقعية في قضيتي الأمن والحدود، وبحيث تستغرق المفاوضات مدة ثلاثة أشهر للتوصل إلى اتفاق نهائي يتم توقيعه قبل نهاية العام القادم 2012.

وقد طرحت مبادرة الرباعية الدولية عقب وقت قصير من تقدم الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة لطلب عضوية كاملة لدولة فلسطينية مستقلة.

لكن الرئيس الفلسطيني محمود عباس استقبل مقترحات اللجنة الرباعية بفتور.

وثيقة إسرائيلية

يتزامن ذلك مع ما أعلنه مسئولون إسرائيليون عن أن هناك جهودا دبلوماسية إسرائيلية لتقويض التحرك الفلسطيني في مجلس الأمن.

وقال مراسل راديو سوا في القدس خليل العسلي إن وزير الخارجية الإسرائيلية أفيغدور ليبرمان أصدر تعليماته إلى الدائرة القانونية بوزارة الخارجية لإعداد وثيقة تثبت فيها إسرائيل بان السلطة الفلسطينية غير جاهزة لإقامة دولة فلسطينية لعدة أسباب، ومن بينها عدم قدرة السلطة على إجراء الانتخابات في الضفة الغربية وقطاع غزة التي تم تأجيلها عدة مرات في السابق.

وأوضحت مصادر إسرائيلية أن هذه الوثيقة من شأنها أن تدعم جهود الإدارة الأميركية لعرقلة الطلب الفلسطيني بالحصول على عضوية كاملة في الأمم المتحدة لدولة فلسطين.

XS
SM
MD
LG