Accessibility links

خدام يقول إن المجلس الوطني السوري لا يحق له تمثيل المعارضة


صرح السيد عبد الحليم خدام نائب الرئيس السوري الأسبق أنه لا يحق للمجلس الوطني السوري الذي يسعى ليكون جبهة المعارضة الوحيدة إدعاء تمثيل المعارضة السورية او التعبير عن مطالب الشعب السوري بأكمله.

وأشار السيد خدام الى ان المتظاهرين السوريين في الداخل وباقي افراد الشعب السوري في مختلف ارجاء البلاد هم فقط من يحق لهم إختيار من يمثلهم و يعبر عن مطالبهم في الحرية والديمقراطية وإسقاط النظام.

وقلل نائب الرئيس الاسوري الاسبق من اهمية مشاركة لجان التنسيق المحلية في المجلس الوطني وقال ان كل رموزها يقيمون في الخارج.

تأييد المجلس الوطني

وفي سياق متصل أعلن ناشطون الإثنين أن تظاهرات نظمت في عدد من المناطق السورية تأييدا للمجلس الوطني السوري الذي أعلن عن تشكيله الأحد في اسطنبول. وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن "تظاهرات تأييد" جرت مساء الأحد في حماة وحمص وأدلب ودرعا ودير الزور وريف دمشق ، رغم الإنتشار الكثيف لقوات الأمن.

وظهر في تسجيلات وضعت على صفحة الثورة السورية ضد بشار الأسد 2011 على فيسبوك، متظاهرون في الزبداني على بعد 50 كيلومترا شمال دمشق، يؤكدون دعمهم للمجلس الوطني السوري بصفته الممثل الوحيد والشرعي للشعب السوري.

كما شهدت مدينة درعا مظاهرات مؤيدة، حيث كتب معارضون على لافتة "نؤيد المجلس الوطني السوري الممثل الشرعي والوحيد للثورة السورية".

وقال المعارض برهان غليون وهو يتلو البيان التأسيسي للمجلس الأحد إن المجلس "إطار لوحدة قوى المعارضة والثورة السلمية".

وأضاف أن المجلس هو "العنوان الرئيسي للثورة السورية ويمثلها في الداخل والخارج، ويعمل على تعبئة فئات الشعب السوري وتوفير الدعم اللازم من أجل تقدم الثورة وتحقيق تطلعات شعبنا".

القوات السورية تنفذ عمليات امنية واسعة

هذا وقد أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القوات السورية تنفذ منذ منتصف ليل الأحد إلى الإثنين عمليات أمنية واسعة النطاق في مدينتي دوما بريف دمشق ودير الزور تتخللها مداهمات وإطلاق نار كثيف، ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى.

وقال المرصد في بيان إن الأجهزة الأمنية تنفذ حملة اعتقالات واسعة في شارع ابراهيم بمدينة دوما تترافق مع تعذيب في الطرق العامة وإطلاق رصاص كثيف.

وأضاف المرصد أن قوات الأمن تنفذ حملة مداهمات في شارع التكايا وشارع النهرين في مدينة دير الزور بحثا عن مطلوبين للأجهزة الأمنية، وترافقت الحملة مع إطلاق رصاص كثيف أدى إلى سقوط عدد من الجرحى.

من جانبها أعلنت لجان التنسيق المحلية أن دبابات الجيش السوري اقتحمت مدينة سراقب في محافظة أدلب وسط إطلاق نار كثيف، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وكان الجيش السوري سيطر الاحد على مدينة الرستن التي تبعد 160 كيلومترا شمال دمشق والواقعة في محافظة حمص، بعد مواجهات عنيفة بينه وبين عسكريين انشقوا عنه، بحسب المرصد السوري.

تشييع جنازتي نجل المفتي واستاذ جامعي

هذا وقد شارك الإثنين المئات في تشييع جنازة نجل المفتي العام لسوريا بعد ان اغتاله مسلحون مجهولون مع أحد الاساتذة الجامعيين الذي لقي حتفه في الاعتداء الذي وقع في حلب.

وأدان عمر ادلبي عضو المجلس الوطني السوري عمليات الاغتيال التي تعرض لها مؤخرا عدد من الاكاديميين السوريين واضاف لـ"راديو سوا": " في الحقيقة هي عمليات استهدفت 6 شخصيات معظمها اساتذة جامعيين المسألة فيها من الغموض والريبة الكثير وهي عمليات مدانة بالتأكيد وهذه الجرائم يجب ان تتوقف وان تدان بصوت عال بغض النظر عمن فعلها."

XS
SM
MD
LG