Accessibility links

أوباما وقع قانون المالية المؤقت متجنبا شلل الخدمات الإدارية


وقع الرئيس باراك أوباما فجر الأربعاء على قانون المالية المؤقت لتمويل عمل الدولة الفدرالية حتى 18 نوفمبر/تشرين الثاني القادم بعد تصويت مجلس النواب الثلاثاء.

وأكد البيت الأبيض في بيان أن الرئيس وقع قبيل منتصف الليل هذا القانون الذي يتيح تجنب شلل الخدمات الإدارية.

وبعد تسوية بين الديموقراطيين والجمهوريين اعتمد مجلس النواب الأميركي الثلاثاء بغالبية 352 صوتا مقابل 66 هذا القانون. وكان مجلس الشيوخ أعطى موافقته الأسبوع الماضي.

ومع اقتراب 18 نوفبر/ تشرين الثاني القادم سيكون على النواب الاتفاق على قانون مالية جديد.

وكان الجمهوريون والديموقراطيون اختلفوا منذ عدة أيام على بند مثير للجدل يتعلق بمساعدة المنكوبين من جراء كوارث طبيعية أخيرة مثل الإعصار أيرين الذي ضرب الساحل الشرقي للولايات المتحدة في نهاية أغسطس/آب الماضي وتم التوصل إلى اتفاق في اللحظة الأخيرة.

وشلل الخدمات الإدارية غير الأساسية في مثل فترة البطالة التي تقدر بـ9.1 بالمئة كان ليترك عواقب سلبية جدا على الاقتصاد الأميركي الذي يحاول النهوض من الانكماش.

وهذا الصراع الجديد بين الحزبين حصل بعد شهرين فقط من مواجهة حول رفع سقف الدين الذي تم الاتفاق عليه. وهذا الخلاف الأخير انتهى بقيام وكالة التصنيف الائتماني ستاندرد اند بورز بتخفيض علامة الولايات المتحدة.

وفي فترات العجز القياسي هذه في الولايات المتحدة، كانت آخر قوانين مالية مؤقتة في الكونغرس مدتها بضعة أسابيع فقط موضع نقاشات طويلة بين الديموقراطيين والجمهوريين المختلفين على مستوى النفقات الفدرالية.

XS
SM
MD
LG