Accessibility links

سارة بالين تعلن عدم خوضها الانتخابات الرئاسية الأميركية


أعلنت المرشحة الجمهورية السابقة لمنصب نائب الرئيس الأميركي سارة بايلن يوم الأربعاء أنها لن تخوض الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2012.

وقبل ثلاثة أشهر من انطلاق الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في يناير/كانون الثاني، قالت بايلن في رسالة إلى أنصارها نشرتها وسائل الإعلام "بعد الكثير من الصلوات والتفكير العميق قررت ألا أكون مرشحة للانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في 2012 لمنصب رئيس الولايات المتحدة".

وأوضحت بايلن (47 عاما) التي كانت حاكمة لولاية ألاسكا بين عامي 2006 و2009 أنها اختارت أن تكرس حياتها "لله والعائلة والوطن".

كانت بايلن قد أثارت الكثير من الشكوك طوال الأشهر الماضية حول عزمها خوض الانتخابات الرئاسية، لكن بانسحابها يصبح عدد المرشحين الرئيسيين للفوز بترشيح الحزب الجمهوري إلى انتخابات البيت الأبيض ثمانية مرشحين.

جدير بالذكر أن بايلن محافظة كان قد اختارها جون ماكين المرشح الرئاسي للحزب الجمهوري عام 2008 نائبة له في الانتخابات التي خسرها في النهاية أمام الرئيس الحالي باراك أوباما.

XS
SM
MD
LG